شريط الأخبار

مفتي القدس يحذر من خطورة عقد "المؤتمر اليهودي العالمي" في المدينة المقدسة

12:37 - 31 حزيران / أغسطس 2010

مفتي القدس يحذر من خطورة عقد "المؤتمر اليهودي العالمي" في المدينة المقدسة

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

حذر الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية اليوم الثلاثاء، من الأبعاد "الخطيرة" لقرار سلطات الاحتلال عقد "المؤتمر اليهودي العالمي - الرابع عشر" في مدينة القدس.

 

وقال المفتي، في تصريح صحافي، إن: "هذا القرار يأتي في سياق العمل على تهويد القدس، وبسط النفوذ الإسرائيلي الكامل عليها. فهي تسهل النشاطات الاستيطانية والتهويدية في القدس في الوقت الذي تمنع فيه السكان الفلسطينيين أصحاب الأرض من الدخول إلى القدس للصلاة في المسجد الأقصى المبارك، وهي بهذا القرار تستخف بالعالم أجمع إذ أنها تتخذه في الوقت الذي يجري فيه الإعداد لإطلاق مفاوضات السلام".

 

ودان المفتي التصريحات العنصرية للحاخام اليهودي عوفاديا يوسيف، الذي تمنى فيها الموت للرئيس الفلسطيني وللشعب الفلسطيني، قائلا إنها "دليل على عدم الرغبة بالسلام والاستقرار بالمنطقة".

 

وأضاف أن: "هذه التصريحات ليست جديدة، فبالأمس القريب قام هذا المتطرف الصهيوني بتشبيه الفلسطينيين بالعقارب والأفاعي، ومثل هذه الممارسات والتصريحات العنصرية لا تخدم حالة الاستقرار في المنطقة بل على العكس من ذلك، فإنها تجر المنطقة إلى مزيد من الصراع والكراهية".

انشر عبر