شريط الأخبار

عباس" إسرائيل تتحمل مسؤولية فشل المفاوضات إذا استمر الاستيطان

09:28 - 29 حزيران / أغسطس 2010

عباس" إسرائيل تتحمل مسؤولية فشل المفاوضات إذا استمر الاستيطان

فلسطين اليوم- رام الله

قال محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية ، 'لقد توصلنا في إطار القيادة الفلسطينية إلى موقف يؤكد على ضرورة أن لا نحول قضية صراعنا من أجل إنهاء الاحتلال إلى مجرد خلاف مع إسرائيل أو غيرها حول شكل المفاوضات.

 

وشدد رئيس السلطة في خطاب هام وجهه لشعبنا بثه تلفزيون فلسطين، مساء اليوم، على ضرورة أن تتحول المفاوضات إلى عمل جاد لإبراز المضمون والقضايا الجوهرية التي لا نجد في العالم اليوم من يختلف معنا حول أسس وسبل حلها كلها، وفق قرارات الشرعية الدولية، وبما يكفل لنا التحرر من الاحتلال والوصول إلى الاستقلال.

 

وتابع عباس: إن موافقتنا هذه التي وصلنا إليها بعد مشاورات فلسطينية وعربية ودولية واسعة، إنما استندت إلى بيان اللجنة الرباعية الدولية بكل ما احتواه من عناصر وقواعد وضمانات.

 

وأعرب  رئيس السلطة عن أمله بأن نجد لنا في إسرائيل شريكاً قادراً على اتخاذ قرارات ومواقف جوهرية ومسؤولة نحو إنهاء الاحتلال وضمان الأمن الحقيقي لكلا الشعبين الفلسطيني والإسرائيلي.

 

وأكد 'أننا نذهب إلى المفاوضات مسلحين بهذه المواقف والالتزامات، ولن نحيد عنها، وسنضع جميع الأطراف دون استثناء أمام مسؤولية الالتزام بها وتطبيقها، وأن المواضيع التي ستتناولها المفاوضات هي قضايا الوضع النهائي والتي تشمل القدس واللاجئين والحدود والمستوطنات والأمن والمياه والإفراج عن الأسرى، ولن ندخل في متاهات أو نقبل باستدراجنا إلى أمور هامشية لحرف المفاوضات عن بحث هذه القضايا الجوهرية والوصول إلى حلول لها وفق قواعد الشرعية الدولية وقراراتها'.

 

وقال عباس: إن المساحة الواسعة من الديمقراطية الفلسطينية بما فيها حق التعبير والاختلاف في الرأي، تلك المساحة تكفل للجميع دون استثناء أن يشاركونا أعباء هذه المسيرة بالرغم من جميع إشكال التباين والاختلاف، مشيرا إلى أن ديمقراطيتنا شاملة وراسخة، وسوف تظل مزدهرة ومتطورة وفق المعايير التي يجمع عليها عالمنا اليوم، ولن يكون هنالك أي مساس لها آو تراجع عنها.

 

 

انشر عبر