شريط الأخبار

أكثر من 17 ألف مصل أدوا صلاة الجمعة الثالثة من رمضان في الحرم الإبراهيمي الشريف

07:25 - 27 حزيران / أغسطس 2010

أكثر من 17 ألف مصل أدوا صلاة الجمعة الثالثة من رمضان في الحرم الإبراهيمي الشريف

فلسطين اليوم – الخليل

رغم الإجراءات القمعية المشددة قام أكثر من 17 ألف مواطن من أهالي محافظة الخليل بأداء صلاة الجمعة الثالثة من شهر الصيام في الحرم الإبراهيمي الشريف ومسجدي أهل السنة والقزازين الكبير في البلدة القديمة في المدينة.

 

فمنذ ساعات الصباح الباكر توافد الآلاف من المواطنين من الرجال والنساء والأطفال والشيوخ الى باحات الحرم الإبراهيمي الشريف ومسجدي أهل السنة والقزازين في البلدة القديمة لأداء صلاة الجمعة.

 

فيما عززت سلطات الاحتلال من تواجد عناصرها في محيط الحرم الإبراهيمي الشريف ومداخل البلدة القديمة حيث قامت بنشر ما يزيد عن 3000 جندي مدججين بالسلاح ونصبت الحواجز الحديدية والأسلاك الشائكة على مداخل البلدة القديمة، تحسباً من أي طارق خاصة مع مصادفة ذكرى مجزرة الحرم الإبراهيمي التي راح ضحيتها أكثر من 48 مصل كانوا داخل الحرم الإبراهيمي الشريف.

 

من جهته تطرق مفتي الخليل الشرعي الشيخ ماهر مسودة خلال خطبة الجمعة الثالثة من شهر الصيام الى مجزرة الحرم الإبراهيمي والتبعات التي خلفتها هذه الفاجعة مستعرضا المخططات الإسرائيلية الهادفة إلى احتلال الحرم وجعله ملكا لليهود وحدهم، مؤكدا على ان الحرم الإبراهيمي هو ملك خالص للمسلمين وحدهم مخاطبا جمهور المصلين الذين تكبدوا الصعاب وأصروا على الوصول الى ساحات الحرم الإبراهيمي بضرورة المواظبة في القدوم إلى الحرم الإبراهيمي الشريف لما له من أهمية دينية لدى المسلمين.

 

كما تحدث الشيخ مسودة عن فضائل شهر رمضان المبارك مؤكدا انه هو سيد الشهور وفيه تتنزل الفضائل والبركات وفيه تفتح ابواب الجنان وتغلق فيه أبواب جهنم، داعيا جموع المصلين الى التحلي بالأخلاق الحميدة خلال هذا الشهر الفضيل.

 

واختتم الشيخ مسودة خطبته بدعوة كافة أبناء الشعب الفلسطيني بفصائله ودياناته الى نبذ الخلافات والاتحاد والتاخي ووحدة الصف والكلمة لمواجهة كافة المخاطر الإسرائيلية التي تحوم حولهم.

 

 

انشر عبر