شريط الأخبار

رونالدينيو قد يعود إلى برشلونة و"إبرا" بعيد عن ميلان

04:56 - 26 تموز / أغسطس 2010

 

 

 برشلونة/ قالت تقارير صحيفة اسبانية أن نادي برشلونة سيحاول إعادة رونالدينيو إلى النادي الكتلوني كإداري بعد أن ينهي مسيرته في عالم الكرة، حيث قام أحد الصحفيين المرموقين في صحيفة الموندو ديبورتيفو بالحديث عبر راديو الماركا إن الرئيس ساندرو روسيل اجتمع برونالدينيو وأبلغه بهذا الاقتراح.

 

وكان رونالدينيو قد أُستقبل استقبال الأبطال يوم أمس عندما لعب مع الميلان ضد برشلونة في كأس غامبر الودية ، حيث يعد الساحر البرازيلي أول لاعب يستطيع إعادة برشلونة لمنصة التتويج الأوروبية بعدما غاب عنها منذ مطلع التسعينات وذلك عند قيادته للفوز على أرسنال عام 2006 بنتيجة (2-1).

 

ويبدو أن روسيل ما زال يحمل في قلبه كثير من المحبة للنجم الساحر ، حيث يعد مهندس صفقة انتقاله إلى برشلونة قادماً من باريس سان جيرمان وهو يعمل الآن على تعويضه على الفترة الصعبة التي أدت إلى رحيله باتجاه الميلان.

 

 

إبراهيموفيتش بعيد جداً عن الميلان

 

نفى مينو ريولا وكيل أعمال الاعب السويدي إبراهيموفيتش وجود أي اتفاق بين ناديي ايه سيه ميلان الإيطالي وبرشلونة بشأن انتقال اللاعب من الدوري الاسباني إلى الدوري الإيطالي, وقال: "غالياني وبرشلونة لن يصلا إلى اتفاق قريباً, ابرا مازال بعيداً جداً عن الانتقال إلى الميلان".

 

وأضاف "لراديو 24": "المفاوضات صعبة جداً بين الناديين, سيكون أسبوعاً صعباً وابرا يتابع المفاوضات عن كثب".

 

يذكر أن الصحف الاسبانية والإيطالية كانت قد نشرت مؤخراً أخباراً تؤكد موافقة برشلونة على إعارة ابرا إلى الميلان لمدة موسمين.

 

 

برشلونة يحرز كأس يوهان غامبر

 

أحرز برشلونة الإسباني لقب كأس يوهان غامبر للمرة الثالثة والثلاثين في تاريخ النادي بفوزه على ضيفه ميلان الإيطالي 3-1 بضربات الترجيح على استاد "كامب نو" في برشلونة وذلك بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل 1-1.

 

ويلتقي برشلونة سنوياً، منذ عام 1966، مع أحد الفرق الأوروبية الكبيرة على كأس يوهان غامبر أحد مؤسسي نادي برشلونة.

 

وسبق لبرشلونة الفوز باللقب 32 مرة مقابل لقبين لكولون الألماني ولقب واحد لكل من أويبست المجري وبوروسيا مونشنغلادباخ الألماني وإنتر ميلان ويوفنتوس الإيطاليين وميتشلن البلجيكي ومانشستر سيتي الإنكليزي وبورتو البرتغالي وتينيريفي وفالنسيا الإسبانيين.

 

وانتهى الشوط الأول من مباراة اليوم بالتعادل السلبي رغم تفوق برشلونة على ضيفه في معظم فترات هذا الشوط بفضل تحركات ديفيد فيا وزلاتان إبراهيموفيتش والنجم الجديد أدريانو.

 

ثم تقدم برشلونة بهدف سجله ديفيد فيا في الدقيقة 47 وتعادل المهاجم المخضرم فيليبو إنزاغي لفريق ميلان في الدقيقة 67.

 

ولعب حارس مرمى برشلونة البديل بينتو دوراً كبيراً في فوز فريقه بالكأس حيث تصدى لضربات الترجيح الأولى والثانية والرابعة لميلان والتي سددها كلارنس سيدورف وأندريا بيرلو وماريك يانكلوفسكي على الترتيب بينما سجل الضربة الوحيدة لميلان المدافع الكولومبي ماريو ييبس.

 

وفي المقابل سجل لبرشلونة كل من ليونيل ميسي وبويان كركيتش وتياغو وتصدى روما حارس ميلان لضربة الترجيح الثانية التي سددها سيرخيو بوسكيتس ولم يكن الفريقان بحاجة إلى تسديد الضربة الخامسة.

 

انشر عبر