شريط الأخبار

الأجهزة الأمنية التابعة لحكومة "حماس" تقتحم مقر رعاية أسر الشهداء التابع "للجهاد" وتعتقل حراسه

01:01 - 25 آب / أغسطس 2010

الأمن الداخلي يقتحم مقر رعاية أسر الشهداء التابع "للجهاد" ويعتقل أربعة مجاهدين ويصادر ملفات حركية

فلسطين اليوم: خانيونس

اقتحم جهاز الأمن الداخلي التابع لحكومة غزة، فجر اليوم، مقر رعاية أسر الشهداء والأسرى التابع لحركة الجهاد الإسلامي في محافظة خانيونس، واعتقل أربعة من أمن المكتب، وصادروا أوراق وملفات حركية.

وتعقيباً على ما جرى دان مصدر مسؤول في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الاقتحام واعتبره عملاً غير مسؤول ويمس بالعلاقات الوطنية، ويسيء بوجه خاص للعلاقة التي تجمع الحركة بالحكومة وأجهزتها.

ورأى المسؤول  في تصريح لوكالة فلسطين اليوم الإخبارية بأن هذا الحادث الخطير هو محاولة لخلق توترات داخلية وجانبية تزيد من حالة الاحتقان التي تعاني منها الساحة الفلسطينية. وتصرف المجاهدين عن اهتماماتهم الوطنية.

وحمل المصدر الأجهزة الأمنية كامل المسئولية عن هذا الحادث الخطير، وطالبت بمحاسبة المسئولين عما حدث من اقتحام لأحد المكاتب التابعة لحركة الجهاد والعبث بمحتوياته ومصادرة بعضها.

وفي ذات السياق شددت الحركة على ضرورة تفعيل واحترام آليات التنسيق المتفق عليها بين الحركة والأجهزة الأمنية.

وأكد المسؤول السياسي أن احترام آليات التنسيق والعمل بموجبها هو الضمانة الحقيقية لعدم تكرار مثل هذه الأحداث المؤسفة والمسيئة.

 

 

انشر عبر