شريط الأخبار

ما تسمى بالجبهة الداخلية الصهيونية تجري غداً مناورة تحاكي سقوط صاروخ كيميائي

08:44 - 24 حزيران / أغسطس 2010

ما تسمى بالجبهة الداخلية الصهيونية تجري غداً مناورة تحاكي سقوط صاروخ كيميائي

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

صاروخ كيميائي سيسقط في حي تسهلا"، لا حاجة للهلع هذا فقط عنوان المناورة التي ستجريها قيادة ما تسمى بالجبهة الداخلية في إسرائيل يوم غداً.

 

وأوضحت مصادر عبرية أن جزء من سكان الحي سيتوجب عليهم بناءاً على سيناريو المناورة إخلاء منازلهم إلى مناطق أخرى جُهزت من قبل قيادة الجبهة ضمن تجهيزات التدريب.

 

وستقوم ما تسمى بالجبهة الداخلية خلال التدريب بتوزيع على حوالي 500 عائلة تقطن الحي الشمالي لمنطقة "تل افيفيت" شمال إسرائيل منشورات تعليمية، سيعقبها بعد ذلك إطلاق لصفارات الإنذار في المنطقة عند الساعة الخامسة والنصف كإعلان عن موعد انطلاق المناورة.

 

ومن ثم سيطلب رجال الجبهة الداخلية من السكان إخلاء منازلهم نتيجة سقوط صاروخ كيميائي والتوجه إلى الأماكن المحصنة، بالإضافة إلى الإعلان عن بدء الإخلاء عبر مكبرات الصوت والقناة "717" الإسرائيلية إلى الأماكن التي لا يستطيع رجال الجبهة الوصول إليها.

 

يشار إلى سيناريو التدريب اعد منذ نهاية السنة الماضية، وهذه هي المرة الأولى التي يُطلب فيها من سكان حي تسهلا الواقع شمال إسرائيل، إخلاء منازلهم ضمن مناورة تدريبية، سيكون فيها جنود الجيش الإسرائيلي، ورجال الشرطة، وعناصر نجمة داود الحمراء، والإسعاف، والإطفاء في أقصى تدريجات التأهب.

 

ولفتت الجبهة الداخلية إلى أن دوي صفارات الإنذار سيسمع في مناطق مجاورة في شمال إسرائيل وفي مستوطنات الضفة الغربية أيضاً وذلك لغرض فحص جاهزيتها.

 

انشر عبر