شريط الأخبار

موسى: نتانياهو غير جاد في التفاوض مع الفلسطينيين

03:10 - 23 تشرين أول / أغسطس 2010

موسى: نتانياهو غير جاد في التفاوض مع الفلسطينيين

فلسطين اليوم: وكالات

أكد عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية أن اشتراط بنيامين نتانياهو اعتراف الفلسطينيين بـ"يهودية دولة إسرائيل" يعد أكبر دليل على عدم جديته في التفاوض مع الفلسطينيين.

وأوضح موسى – لـ"bbc" - أن تصريحات نتانياهو تضيف شكوكاً إلى الشكوك الموجودة حول مدى إمكانية التوصل إلى أي شىء في المفاوضات المباشرة، مستنكرا الشروط التي يضعها نتنياهو، قائلا "نتانياهو وضع شروطا في الوقت الذي يصر فيه على التفاوض بدون شروط، كأن شرط عدم وجود شروط ينطبق فقط على الفلسطينيين".

وأشار الأمين العام إلى أن الموقف العربي يتمثل بالرغبة في التوصل إلى حل مقبول للنزاع العربي- الإسرائيلي، وقال: "هذه قرارات قمة وقرارات مجلس وزراء الخارجية العرب"، وأكد موسى أن الاستيطان لا يتماشى مع المفاوضات معتبرا أن ذلك يعد بمثابة مصادرة على المطلوب، معربا عن أمله في توقف بناء المستوطنات والإجراءات التي تقوم بها دولة الاحتلال في القدس المحتلة.

وكانت الجامعة العربية قد أصدرت أمس بيانا عبرت فيه عن قلقها بشكل واضح من المواقف الإسرائيلية والأسس التي تطالب بها لبدء المفاوضات المباشرة مع الفلسطينيين محذرة من الدخول في دائرة مفرغة من المفاوضات، مؤكدة على أن استمرار سياسة الاستيطان والممارسات غير المشروعة في القدس المحتلة ينزع الجدية عن أي عملية تفاوض.

جاء ذلك البيان عقب 24 ساعة من إعلان الموقف الدولي والإعلان الأمريكي الذي صدر لبدء المفاوضات المباشرة بين فلسطين ودولة الاحتلال الصهيوني بداية الشهر المقبل عبرت فيه عن موقفها من تلك الدعوة، كما جددت التأكيد على الثوابت العربية التي يجب أن تبدأ عليها المفاوضات والتي عبرت عنها في رسالة لجنة مبادرة السلام العربية إلى واشنطن.

انشر عبر