شريط الأخبار

نواب ووزير القدس يستنكرون منع البيتاوي من الخطابة بمساجد الضفة

09:15 - 17 تشرين أول / أغسطس 2010

نواب ووزير القدس يستنكرون منع البيتاوي من الخطابة بمساجد الضفة

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

استنكر النواب المقدسيون ووزير شؤون القدس السابق منع رئيس رابطة علماء فلسطين والنائب في المجلس التشريعي فضيلة الشيخ حامد البيتاوي من الخطابة في مساجد الضفة الغربية من قبل سلطة رام الله.

 

وانتقد النواب والوزير السابق القرار الذي أصدرته السلطة الفلسطينية والقاضي بمنعه من إلقاء خطب الجمعة والمواعظ في مساجد الضفة الغربية، معتبرين أن الشيخ البيتاوي هو أحق الناس بالخطابة والوعظ خاصة أنه يخطب الجمعة منذ ما يزيد على 30 عاماً.

 

واعتبر النواب أن هذا القرار هو قرار جائر بحق النائب البيتاوي ويهدف إلى إفراغ المساجد من مضمونها، وتوظيف المساجد لبث مواقف تخدم أطرافاً معينة.

 

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي قد منعت الشيخ البيتاوي من إلقاء الخطب في المسجد الأقصى المبارك بمنعه من الوصول إليه رغم أنه خطيب المسجد الأقصى لأكثر من 10 سنوات.

 

واستنكر النواب كذلك منع النائب في المجلس التشريعي ناصر عبد الجواد من إلقاء المواعظ في مساجد الضفة الغربية، معتبرين أن وزارة الأوقاف في رام الله من واجبها إتاحة المجال لنواب الشعب من التواصل مع شعبهم.

 

وأكد النواب والوزير أن منع المساجد من إذاعة القرآن الكريم قبل الأذان في مساجد الضفة يأتي تساوقاً مع مطالب المستوطنين الذين أبدوا من انزعاجهم لصوت الأذان وقراءة القرآن في المساجد.

انشر عبر