شريط الأخبار

إضراب عن الطعام في "حوارة" وتدهور أوضاع وظروف احتجاز الأسرى في "عتصيون"

09:12 - 16 حزيران / أغسطس 2010

إضراب عن الطعام في "حوارة" وتدهور أوضاع وظروف احتجاز الأسرى في "عتصيون"

فلسطين اليوم-رام الله

اضرب المعتقلون في مركز توقيف "حوارة "عن الطعام يوم أمس  احتجاجا على سوء وجبات الطعام التي وزعتها ادارة المعتقل عليها منذ مطلع شهر رمضان المبارك .

وأفادت "لجنة الاسير الفلسطيني" ، "ان ادارة المركز منعت محاميها من زيارة المعتقلين الموقوفين فيه والاطلاع على اوضاعهم اثر تلقيها رسالة من احد المعتقلين الذين افرج عنهم من حوارة ، اكد فيها ان الاسرى يحتجزون وسط ظروف غير انسانية واضافة للمعاملة السيئة فان وجبات الطعام اصبحت اكثر سؤا منذ بداية شهر رمضان المبارك". وذكر الاسرى ان الاضراب رسالة تحذير لان الطعام سيء كما ونوعا ، كما انه لا يصلح للتناول اطلاقا . وناشدت اللجنة الصليب الاحمر متابعة اوضاع الاسرى في مراكز التوقيف بسبب الطعام السيء الذي يوزع عليهم في رمضان خاصة .

من جهته ، اكد" نادي الاسير" اتساع نطاق عمليات القمع والتنكيل التي تمارسها سلطات الاحتلال بحق الاسرى في معتقل "عتصيون" .ونشر النادي امس شهادة مشفوعة بالقسم للأسير المحرر بديع دويك، عضو لجنة شباب ضد الاستيطان ، قال فيها: إن "إدارة عتصيون تمارس سياسة إذلال وقمع وتنكيل بحق الأسرى منذ لحظة الاعتقال الأولى للاسير الذي يتعرض للضرب المبرح على المعتقلين ويتم تعصيب عيونهم وتكبيل اليدين والقدمين".

وذكر ان الجنود يتعدمون صلبهم لساعات طويلة في ساحة المعتقل تحت الشمس الحارقة دون أن يقدم لهم الماء والطعام مما يؤدي لاصابة العديد منهم بضربات الشمس ، واضاف : أن "التعامل مع الأسرى داخل المعتقل يتم بطريقة لا أخلاقية واستفزازية حيث يقوم جنود الاحتلال بإطلاق الشتائم البذيئة المخلة بالأخلاق على المعتقلين".

وذكر أن الطعام المقدم للأسرى هو الأسوأ في المعتقلات، مضيفا :" إنه تعرض للاعتقال عدة مرات، وتنقل في العديد من السجون ولكن ما يتم التعامل به في معتقل عصيون هو الأسوأ على صعيد المعاملة، والطعام المقدم، وتفتقر الغرف لأدوات النظافة وهذا يؤدي إلى انتشار الأمراض بينهم في ظل الأجواء الحارة وعدم وجود تهويه أو مراوح داخل الغرف، كما اشتكى من انتشار الفئران، والصراصير".

من جانبه ، دعا أمجد النجار مدير النادي في محافظة الخليل الصليب الأحمر التدخل بشكل عاجل وزيارة معتقل عصيون لكشف حقيقة ما يتعرض له الأسرى في هذا المعتقل.منوها ان الاسرى اشتكوا من غياب الصليب الأحمر عن زيارة معتقل عصيون، وابلغوا المحامي أنه منذ اسبوعين لم يصلهم أي مندوب من الصليب الأحمر.

انشر عبر