شريط الأخبار

مطالبات بالتهدئة بعد تعرض قافلة الأهلي لاعتداء في الجزائر

02:10 - 15 حزيران / أغسطس 2010

 

 

تيزي وزو/ طالب الكابتن حسن حمدي رئيس النادي الأهلي وسائل الإعلام المختلفة بالتهدئة وعدم التهويل من الحادث الذي تعرضت له بعثة الفريق الأول بالنادي السبت بالجزائر واصفاه إياه "بالحادث الفردي".

 

وقال حمدي لبعثة الصحفيين المصاحبة للفريق في الجزائر ان العلاقات بين مصر والجزائر عادت لمجاريها ولا يجب السماح لأي فرصة للنيل منها مرة أخرى.

 

وأكد حمدي ان الحادث الذي تعرضت له بعثة الفريق مساء السبت كان فرديا ولا يعبر علي الإطلاق عن جماهير شبيبة القبائل التي ستحضر لقاء الأحد بين الفريقين.

 

وطالب حمدي الإعلاميين بعدم إثارة الجماهير من الطرفين باي شكل من الأشكال حتى لا يحدث انتكاسة للعلاقات بين الدولتين مرة أخرى.

 

وكانت بعثة النادي الأهلي في الجزائر قد تعرضت للرشق بالحجارة من قبل بعض الجماهير المتعصبة الأمر الذي أسفر عن إصابة كل من احمد السيد وأسامة حسني.

 

ويحل الأهلي ضيفا علي شبيبة القبائل الجزائري مساء الأحد في الجولة الثالثة للمجموعة الثانية لدور الثمانية لدوري أبطال إفريقيا.

 

وتحاط المباراة بإجراءات أمنية شديدة بسبب كون الأهلي أول فريق مصري يزور الجزائر عقب أحداث السودان الشهيرة والتي وقعت بين منتخبي البلدين.

 

متعصبون يتعرضون لحافلة الأهلي في الجزائر.. وإصابة لاعب

 

وكان أسامة حسنى لاعب فريق الأهلي المصري تعرض مساء أمس السبت لإصابة خفيفة في الرأس جراء رميه بحجارة من قبل أحد المتعصبين أثناء توجه فريقه إلى ملعب "أول نوفمبر" بوسط مدينة تيزي وزو لإجراء مرانه الأخير قبل مواجهة مضيفه شبيبة القبائل الجزائري اليوم الأحد في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثانية بدوري أبطال أفريقيا.

 

وقال شاهد عيان لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن أسامة حسنى أصيب بجروح بسيطة في الرأس بفعل رميه بحجارة من قبل أحد المتعصبين عندما كانت حافلة بعثة الأهلي على بعد 500 متر من فندق عمراوة حيث تقيم وهي في طريقها إلى الملعب للتدريب. مضيفا أن أسامة حسني يتدرب مع زملائه بشكل عادي.

 

وأضاف المصدر أن الشرطة ألقت القبض على المعتدي وهو شخص يتراوح عمره ما بين 30 و35 عاما. وسارع محند شريف حناشي رئيس نادي شبيبة القبائل وسلطات مدينة تيزي وزو بالاطمئنان على بعثة الأهلي فيما رفعت قوات الشرطة من درجة تأهبها.

 

انشر عبر