شريط الأخبار

مكالمة هاتفية تهز المعارضة التركية

09:51 - 14 حزيران / أغسطس 2010

مكالمة هاتفية تهز المعارضة التركية

 فلسطين اليوم-وكالات

 بينما تستعد الأحزاب السياسية في تركيا لحشد مؤيدين لمواقفها في الاستفتاء المرتقب بشأن التعديلات الدستورية في 12 سبتمبر المقبل، هزت الأوساط السياسية فضيحة جديدة بطلها نائب من حزب الشعب الجمهوري العلماني المعارض.

 فبينما انتهى الصحافي اوزشك هادي، من محاورة النائب عن حزب الشعب الجمهوري، بايرام ميرال ضمن برنامجه الإذاعي، نسي إقفال هاتفه المحمول، لينقل محادثة مثيرة للاهتمام كشفت مقامرة النائب المذكور وهو أمر يجرمه القضاء التركي.

 وفي محادثته المثيرة هذه لمز ميرال من زعيم حزبه، كمال كليجدار أوغلو، بقوله :«انه يتعرق تحت درجة حرارة 40 مئوية، بينما أتعرق أنا هنا طلبا للمال، انه أمر عادل فعلا» حيث تعالت أصوات اللاعبين الآخرين بالضحك.

 وكان هادي قد فضح عام 2008 عن تعليق لسكرتير الحزب نفسه الذي يعد اكبر الأحزاب المعارضة في البرلمان التركي، أوندر ساف، تناول فيه بسخرية الإسلام، خلال مكالمة هاتفية دامت 42 دقيقة، نسي فيها ساف إقفال هاتفه بينما كان يتحدث مع حاكم ولاية بولو، محمد علي سرين داغ، وهو ما أثار أزمة داخلية في الحزب وفي الشارع التركي.

 

انشر عبر