شريط الأخبار

السلطة تنتظر من ميتشل اليوم الرد

08:48 - 10 حزيران / أغسطس 2010

السلطة تنتظر من ميتشل اليوم الرد

فلسطين اليوم-وكالات

يجتمع المبعوث الأميركي الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط السيناتور جورج ميتشل اليوم مع رئيس السلطة محمود عباس في مقر الرئاسة برام الله، ومع رئيس الوزراء الاحتلالي بنيامين نتنياهو في القدس.

وتنتظر القيادة الفلسطينية أن تستمع الى رد الادارة الأميركية على الرسالة التي وجهتها لجنة المتابعة لمبادرة السلام العربية الى الرئيس الاميركي باراك اوباما بشأن توفير متطلبات الانتقال الى المفاوضات المباشرة وخاصة المرجعية الواضحة والمحددة لعملية السلام والسقف الزمني لجدول اعمال المفاوضات، اضافة الى الوقف الشامل لجميع الانشطة الاستيطانية بما في ذلك في القدس.

وهذه اول زيارة للمبعوث الاميركي الى المنطقة منذ اجتماع لجنة المتابعة لمبادرة السلام العربية نهاية الشهر الماضي، علماً أن الولايات المتحدة والمجتمع الدولي يمارسون الضغوط على القيادة الفلسطينية للتوجه الى المحادثات المباشرة مع الحكومة الاسرائيلية.

وتقول مصادر إن المبعوث الاميركي قد يحمل بعض الافكار بشأن بدء المفاوضات المباشرة.

وقالت وزارة الخارجية الاميركية ان جورج ميتشل سيمضي يوما واحدا في التصدي لاسئلة من الجانبين قبل العودة الى الولايات المتحدة يوم الاربعاء.

وقال المتحدث باسم الخارجية الاميركية بي. جيه. كرولي في افادة صحافية "نعتقد أن ما يحتاج الى انجازه يمكن ان يتم باجتماعات أسرع مع زعماء الجانبين".

وامتنع كرولي عن التكهن بنتيجة اجتماعات ميتشل التي تأتي فيما تزيد الادارة الاميركية الضغوط على الجانبين لبدء مفاوضات سلام مباشرة بحلول ايلول.

وقال كرولي "استنادا الى كثير من العمل الذي تم في الايام الاخيرة سيرى السيناتور ميتشل بصفة اساسية ما اذا كان الجانبان مستعدين في الحقيقة لتقديم تعهدات ببدء مفاوضات مباشرة".

وقال "ما زلنا نعتقد ان هذا هو الوقت المناسب واننا قمنا في حقيقة الامر بتمهيد الطريق لمفاوضات مباشرة ناجحة. وستكون هذه رسالته الى الزعيمين.. سنرى ان كان يمكننا دفع الزعيمين لقول نعم".

انشر عبر