شريط الأخبار

حماد: عباس يوافق على انتشار قوة دولية على حدود الدولة الفلسطينية دون اعتبار للديانة

04:21 - 07 تشرين أول / أغسطس 2010

حماد: عباس يوافق على انتشار قوة دولية على حدود الدولة الفلسطينية دون اعتبار للديانة

فلسطين اليوم: رام الله

أكد نمر حماد المستشار السياسي لرئيس السلطة محمود عباس (أبو مازن) أن الرئيس عباس يوافق على انتشار قوة دولية على حدود الدولة الفلسطينية دون اعتبار لديانة أفرادها.

وقال نمر حماد في تصريح صحفي "لقد نقلت بعض وسائل الإعلام وبشكل خاص في الولايات المتحدة خبرا نسبت فيه للرئيس عباس قوله إنه لن يقبل في حال قيام دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة بتواجد أي جندي يدين بالديانة اليهودية، في إطار قوة دولية أو أطلسية قد يتم نشرها على الخط الحدودي الفلسطيني الإسرائيلي".

وأضاف حماد "أن ما نسبته وسائل الإعلام للرئيس عباس عار عن الصحة تماما، والرئيس عباس كان قد تحدث في أكثر من مناسبة، من بينها اللقاء مع قادة منظمة الإيباك (اللوبى اليهودى الأمريكى) ومقابلته الصحفية مع عدد من الصحفيين الإسرائيليين وفى اجتماعاته مع بعض المسئولين الدوليين، وكان رأيه واضحا ويتلخص بقبول مبدأ نشر قوة دولية دونما اعتبار لديانة جنود تلك القوة، ولكنه في الوقت نفسه لن يقبل بوجود أي جندي إسرائيلي مهما كانت ديانة هذا الجندي، إذ من المعروف أنه يوجد في الجيش الإسرائيلي من هم ليسوا يهودا.

 

انشر عبر