شريط الأخبار

الجامعة العربية تدين اعتداء إسرائيل على مقابر لـ"الصحابة"

04:13 - 07 حزيران / أغسطس 2010

الجامعة العربية تدين اعتداء إسرائيل على مقابر لـ"الصحابة"

فلسطين اليوم: وكالات

أدانت جامعة الدول العربية بشدة قيام سلطات الاحتلال الإسرائيلية بتجريف لمقبرة "مأمن الله" بمدينة القدس، والتي تعد من أكبر وأعرق وأهم المقابر في فلسطين وتضم رفات 70 ألفا من الصحابة منهم عبادة بن الصامت، إضافة إلى شهداء جيش صلاح الدين الأيوبي، وغيرهم من الشخصيات التاريخية، معتبرة أن دولة الكيان تفتح بهذه الجريمة النكراء بابا أسود خطيرا بالمساس بالمقابر والمقدسات.

 

وعبر السفير محمد صبيح الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية لشئون فلسطين عن استنكار الجامعة البالغ للجريمة الإسرائيلية، لافتا إلى تحركات الجامعة العديدة لوقفها قام قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة بتوزيع مذكرات حول هذا الموضوع على مجلس وزراء الخارجية العرب والقمة العربية، كما قامت الجامعة بمناقشة هذا الأمر في الأمم المتحدة، و"اليونيسكو" والمجلس الدولي لحقوق الإنسان لمنع هذه الجريمة.

 

وأوضح صبيح أن الكيان الصهيوني يقوم بهذا في الوقت الذي تحافظ فيه الدول العربية على المعابد اليهودية بها وإقامة ترميمها بشكل دائم، مثل مصر ولبنان، والمغرب، وغيرها، كما أن دولة الكيان ذاتها تحافظ على أي قبر يهودي في أي مكان من العالم.

 

وتقوم دولة الكيان اليوم بتجريف مزيد من قبور المقبرة التاريخية بعد الـ150 قبرا التي جرفتها مساء أمس الأول، لإقامة متحف للتسامح مكان المقبرة، وبأموال تأتى من متبرعين متطرفين من الولايات المتحدة الأمريكية".

 

وأضاف قائلا: " على دولة الكيان الصهيوني إذا كان لديها حكماء وقف هذه الجريمة الحمقاء حتى لا ينتشر هذا الفكر الأسود في أماكن كثيرة"، مشيرا إلى أن هذا السلوك الإسرائيلي يهدد كثيرا من المقابر والمقدسات الإسلامية في القدس المحتلة منها مقبرة باب الرحمة في القدس أيضا.

انشر عبر