شريط الأخبار

أزمة جديدة.. أنقرة تستدعى سفير دولة الكيان للمرة الثانية

04:08 - 07 تموز / أغسطس 2010

أزمة جديدة.. أنقرة تستدعى سفير دولة الكيان للمرة الثانية

فلسطين اليوم: وكالات

أكدت مصادر دبلوماسية تركية اليوم السبت أن الخارجية التركية استدعت السفير الصهيوني في أنقرة للمرة الثانية خلال أسبوع واحد، للاحتجاج على تمسك وزير الحرب الصهيوني أيهود باراك باتهاماته لرئيس جهاز المخابرات التركس الجديد هاكان فيدان بأنه صديق إيران، وأن ذلك قد يؤدى إلى نقل معلومات سرية إسرائيلية عن طريقه إلى إيران.

 

وقالت المصادر، إن وكيل وزارة الخارجية فريدون سينرلس أوغلو أبلغ السفير الصهيوني جابى ليفى رفض تركيا لتصريحات باراك التي أكد فيها أن وجود فيدان في منصب رئيس جهاز المخابرات سيشكل مخاطر حقيقية على العلاقات التركية - الإسرائيلية.

 

وأضافت المصادر أن سينرلى أوغلو طلب من ليفي للمرة الثانية تقديم إيضاحات بشأن تصريح وزير الحرب بأسرع وقت ممكن. وتوقع المراقبون في أنقرة أن يؤدى هذا التطور إلى أزمة جديدة بين تركيا ودولة الكيان الصهيوني، في الوقت الذي تمر فيه العلاقات بين البلدين بأسوأ أوضاعها منذ تأسيسها.

انشر عبر