شريط الأخبار

تحالف أسطول الحرية : نطالب برفع الحصار كاملا عن غزة

09:58 - 05 آب / أغسطس 2010

تحالف أسطول الحرية : نطالب برفع الحصار كاملا عن غزة

فلسطين اليوم – وكالات

اصدر تحالف أسطول الحرية بيانا أوضح فيه أنه اختتم للتو إجتماعه في العاصمة السويدية استكهولم حيث نوقشت  خطط لتوسيع التحالف ليشمل مختلف الفئات في جميع أنحاء العالم التي ترغب في الانضمام إلي التحالف  ، وكذلك تكثيف الجهود وحشدها للأسطول الجديد.

 

و قال البيان: "فالعالم أن يستمر في مطالبة إسرائيل بالتعاون مع لجنة التحقيق التابعة لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ، من أجل ضمان الاستقلال ، والدقة والمصداقية ، والعدالة للضحايا".

 

 وأضاف : "لقد مر أكثر من شهرين على اعتداء إسرائيل القاتل في 31 من مايو 2010 على أسطول الحرية ولم يتم القيام بأي شيء لمحاسبة إسرائيل على هجومها الوحشي الذي أدى إلى مقتل تسعة من زملائنا ، أو لوضع حد للانتهاكات الإسرائيلية المستمرة ضد الشعب الفلسطيني ، ولا سيما سكان قطاع غزة المقدر عددهم  1500000 نسمة".

 

و تابع بالقول: " فعلى هذا النحو،فإننا نواصل جهدنا العالمي القائم على القاعدة الشعبية للوقوف في وجه التعنت الإسرائيلي المستمر، بما في ذلك تنظيم عملنا المباشر المقبل.

 

و قال التحالف ان لديه مخاوف عميقة من فريق الأمم المتحدة المكلف من قبل الأمين العام بان كي مون بالتحقيق في الغارة التي شنتها إسرائيل. العامل الأساسي من بين هذه المخاوف المحاولة هو السعي  للتقليل من أهمية اللجنة التابعة لمجلس حقوق الإنسان، والتي إسرائيل لم تقبل بها بعد.

 

و بحسب البيان، فسوف يكون للجنة الأمين العام تفويض محدود للغاية لتقييم التحقيقات الداخلية الجارية من قبل إسرائيل وتركيا، وبالتالي سوف لا تتناسب مطلقا مع المعايير الدولية لكونها غير متحيزة، ودقيقة.

 

وعلاوة على ذلك ، تعيين الرئيس الكولومبي السابق الفارو اوريبي كنائب رئيس هذه اللجنة يفسد مزيد من الشرعية لهذا الفريق للأمم المتحدة.

 

ليس فقط لان حكومة اوريبي أبدت رغبة جامحة لتعزيز العلاقات العسكرية لكولومبيا مع إسرائيل ، بل وأيضا سجل الرئيس الكولومبي الخاص بحقوق الإنسان في كولومبيا ينبغي أن يتم التحقيق فيه.

 

كما يجب على الأمم المتحدة عدم المشاركة في أي محاولة لتبرئة الفظائع أو لاستباق الإجراءات القانونية الدولية لصالح ضحايا أسطول.

 

و قال البيان تخفيف إسرائيل المزعوم لحصار قطاع غزة حركة تجميلية بحتة ، تهدف فقط إلى تجنب الانتقادات لسياستها الغير قانونية.

 

كما أن توسيع قائمة السلع المسموح بها لدخول قطاع غزة لا يعالج القلق الأساسي للشعب هناك -- حرية التنقل. ويحرم مئات الآلاف من الرجال والنساء والأطفال الحق في السفر بحرية للرعاية الطبية وفرص التعليم، أو حتى للم شملهم مع أفراد الأسرة في أجزاء أخرى من الأراضي الفلسطينية المحتلة.

 

و أشار البيان الى انه لن يكون دخول الكاتشاب و الشوكولاته والهيل إلى غزة الآن مساعدا للشعب الفلسطيني على إصلاح اقتصاده المدمر.

 

و قال: "ما هو مطلوب وما نطالب به هو الرفع الفوري والكامل لهذا الحصار الجائر، والذي يتضمن رفع حظر السفر، وكذلك رفع الحظر المفروض  على الصادرات من غزة".

 

و طالب البيان إسرائيل بالإفراج عن سفنهم دون قيد أو شرط و عن والمساعدات المسروقة.

 

و أوضح التحالف انه يمثل حركة تزداد مكونة من مدنيين من إنحاء العالم لسنا على استعداد للوقوف موقف المتفرج بينما تواصل إسرائيل القتل والتشويه، الخطف والحبس، السرقة، والاعتداء على أساسيات جدا من إنسانيتنا المشتركة مع الإفلات من العقاب.

 

 

و قال ان إسرائيل لم تعمد فقط خلق أزمة إنسانية في غزة، لكنها خلقت أزمة حقوق الإنسان وكرامة الإنسان في كل فلسطين و يجب على العالم أن يتحرك لمعالجة ذلك.

 

و اختتم بالقول: "ان هذا هو الهدف وراء أسطولنا، ليس فقط لتوفير السلع الضرورية إلى غزة، ولكن أيضا لتحدي السياسات التي تركت الفلسطينين في حاجة إلى المساعدات الإنسانية. ولهذا السبب نحن سنستمر في إرسال سفن إلى غزة".

 

 يذكر ان البيان شارك في كتابته كل من :

 

الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة

 

هيئة الإغاثة والمساعدات الإنسانية التركية

 

حركة غزة الحرة

 

اللجنة الدولية لكسر الحصار

 

حملة السفينة السويدية

 

حملة السفينة اليونانية

 

انشر عبر