شريط الأخبار

خالد: "إسرائيل" تمارس سياسية عنصرية هدامة في العراقيب والفارسية

12:10 - 05 كانون أول / أغسطس 2010


خالد: "إسرائيل" تمارس سياسية عنصرية هدامة في العراقيب والفارسية

فلسطين اليوم-وكالات

دعا تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، اليوم، المجتمع الدولي إلى التدخل العاجل لوقف سياسة هدم منازل المواطنين الفلسطينيين، التي تمارسها "إسرائيل" في العراقيب في النقب والفارسية في الأغوار.

 

وقال في تصريح صحفي، إن هذه السياسية عنصرية هدامة تقوم على التمييز والتطهير العرقي، وتستهدف استكمال مخططات التهويد، التي تعكس الطبيعة العدوانية العنصرية لدولة اعتادت على الضرب بعرض الحائط أبسط القوانين والحقوق الإنسانية.

 

وأكد أن هذه السياسة الهدامة، التي تنفذها دولة "إسرائيل"، تشكل انتهاكا صارخا للإعلان العالمي لحقوق الإنسان لعام 1948، والعهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية لعام 1966، والاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري 1979، وغيرها من المواثيق والاتفاقيات الدولية التي تحفظ حقوق الإنسان في الحركة والتنقل والإقامة وحقوق السكن والحياة الحرة الكريمة، وتحديدا في وطنه.

 

وأضاف أن إمعان "إسرائيل" في سياسة هدم منازل المواطنين الفلسطينيين بذرائع وحجج مختلفة والتوسع في ممارسة هذه السياسة بهدم تجمعات سكانية بكاملها على رؤوس المواطنين، دون أدنى اعتبار لحقوق الإنسان، كما يجري الآن في العراقيب والفارسية للمرة الثانية خلال أسبوع، يجب أن يدفع المجتمع الدولي ويدفع أيضا بشكل خاص الإدارة الأميركية إلى رفع بطاقة حمراء في وجه حكومة "إسرائيل" والضغط عليها ودعوتها إلى التوقف عن متابعة هذه السياسة الهدامة باعتبارها سياسة تطهير عرقي، إدانتها وطالبت بوقفها جميع المنظمات والهيئات المعنية بحقوق الإنسان.

 

 

انشر عبر