شريط الأخبار

قراقع: قضية الأسرى موضوع عالمي وهم عماد الاستقرار في المنطقة

08:57 - 04 حزيران / أغسطس 2010

قراقع: قضية الأسرى موضوع عالمي وهم عماد الاستقرار في المنطقة

فلسطين اليوم – رام الله

قال وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، 'إن قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، أصبحت قضية عالمية تعدت المحلية والإقليمية لما تشكله من هم يومي مستمر لشعوب المنطقة وشعبنا على وجه الخصوص.

 

وأضاف عقب الإعلان عن إطلاق الحملة الوطنية للإفراج عن القائد الوطني إبراهيم أبو حجلة عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ورفاقه، بالتزامن في كل من رام الله وغزة ودمشق وبيروت اليوم، إنه بدون تحرر الأسرى لن تنعم المنطقة بالأمن والاستقرار.

 

وتابع، وبالتالي وجب علينا تدويل قضيتهم إعلاميا وقانونيا ومجتمعيا .. 'يجب أن يعلم العالم من هو الأسير سامي يونس البالغ من العمر 78 عاما وكم قضى في الاعتقال' ، مؤكدا ضرورة العمل ليل نهار لإثارة قضيتهم في المحافل الدولية .

 

وأكد المشاركون في مؤتمر 'الحرية للأسير القائد إبراهيم أبو حجلة ورفاقه' على ضرورة الارتقاء بالفعل الوطني والجماهيري مع قضية أسرى الحرية باعتبارها قضية وطنية تعني جميع أبناء شعبنا وكل الغيورين على كرامة الإنسان وحريته.

 

من جهة ثانية قال قراقع إن الاحتلال الإسرائيلي يسعى جاهداً لكسر إرادة الأسرى وذويهم عبر منع الزيارات وسياسة العزل وفرض العقوبات بحقهم  عبر عزلهم عن بيئتهم المجتمعية.

 

وأضاف خلال حفل تخريج مخيم صيفي لأبناء الأسرى بمحافظة بيت لحم، أن وزارة شؤون الأسرى والمحررين لن تألو جهداً عن القيام بواجباتنا وتحمل مسؤولياتنا الوطنية والاجتماعية تجاه أسرانا وذويهم.

 

وعبر قراقع عن عظيم امتنانه لتخريج هذه الكوكبة من أبناء الأسرى الأمر الذي يأتي في سياق إدخال البسمة والسعادة في نفوسهم بإشراكهم في  الأنشطة والبرامج الهادفة التي الانتماء الوطني والإنساني في مواجهة برامج الاحتلال.

 

وأكد أن الاهتمام بقضايا الأسرى يتطلب الاهتمام بأبنائهم وعائلاتهم وذويهم لأن قضية الأسرى قضيه عادلة وهي جوهر الكفاح الفلسطيني، مشددا بأن الكفاح والعمل سيستمران من أجل تحرير جميع الأسيرات والأسرى من سجون الاحتلال.

 

واشتمل الحفل الختامي للمخيم، على تقديم عدة فقرات فنيه وفلكلورية من إنتاج وأداء أبناء الأسرى.

 

وجرى في نهاية الحفل تقديم الشهادات والدروع التقديرية للمؤسسات والمتطوعين الذي أسهموا في إنجاح فعاليات المخيم  استمرت لمدة أسبوعين.

 

انشر عبر