شريط الأخبار

استمرار نزيف الاحتلال الأجنبي.. مقتل أول جندي نيوزيلندي بأفغانستان

10:53 - 04 تشرين أول / أغسطس 2010

استمرار نزيف الاحتلال الأجنبي.. مقتل أول جندي نيوزيلندي بأفغانستان

فلسطين اليوم-وكالات

أكد رئيس الوزراء النيوزيلندي جون كي اليوم الأربعاء بأن مقتل أول جندي من قوات بلاده في أفغانستان لن يثنيها عن إلتزاماتها العسكرية في المنطقة.

 

وقال كي عقب إبلاغه بمقتل الليفتنانت تيموثي أندرو أودونيل (28 عاما) في كمين بإقليم باميان "لا أعتقد إننا يجب أن نتوقف ونفر من هناك اليوم". وكان كي في فانواتو حيث يشارك في قمة إقليمية للباسيفيك.

 

ولقي أودونيل حتفه في انفجار قنبلة خلال دورية روتينية بمنطقة في شمال شرق اقليم وصفه كي بأنه معروف بانتشار أعمال التمرد.

 

كما قتل مترجم أفغاني وأصيب جنديان نيوزيلنديان آخران اصابات خطيرة عندما تعرضت الدورية للهجوم بقذائف "ار بي جي" والأسلحة الصغيرة.

وقال قائد قوات الدفاع الليفتنانت جنرال جيري ماتيباراي في مؤتمر صحافي في ولينغتون إن الاصابة بالغة لكنها ليست مميتة.

 

وأمر رئيس الوزراء النيوزلندي بتنكيس الأعلام فوق كافة المباني الحكومة والعامة حدادا على أودونيل، أول جندي نيوزيلندي يلقى حتفه في أفغانستان منذ توجه فريق إقليمي لإعادة التعمير يضم حوالي 140 فردا إلى باميان في آب (أغسطس) عام 2003.

 

وقال كي إنه لا يزال يدرس ما إذا كانت القوة النيوزيلندية الخاصة المؤلفة من 80 جنديا في كابول ستبقى في أفغانستان إلى ما بعد آذار (مارس)، ومن المقرر اتخاذ قرار في هذا الشأن بنهاية العام.

انشر عبر