شريط الأخبار

وأخيراً..انسحاب عسكري أمريكي من العراق في اقل من شهر

10:49 - 03 تموز / أغسطس 2010

وأخيراً..انسحاب عسكري أمريكي من العراق في اقل من شهر

فلسطين اليوم-وكالات

أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما سحب قوات بلاده من العراق حتى نهاية هذا الشهر وتحويل هذه القوات نحو افغانستان، بحيث سيتم اخلاء 27 معسكرا للجيش الامريكي خلال 29 يوما، مع ابقاء بعض من القوات الامريكية بهدف تقديم المساعدة والدعم للجيش العراقي.

 

وأفاد موقع صحيفة "يديعوت احرونوت" اليوم الثلاثاء، أن اعلان الرئيس الامريكي ليلة أمس الاثنين سوف يقود لسحب ما يقارب 100 الف جندي امريكي من الاراضي العراقية خلال شهر، حيث شكل هذا الاعلان قلقا واضحا في الاوساط السياسية الاحتلالية لما قد يحمله من تأثيرات ملموسة على كامل منطقة الشرق الاوسط، خاصة انه وبعد مرور ما يقارب الستة اشهر على الانتخابات العراقية لم يتم تشكيل حكومة، كذلك الارتفاع الملحوظ للعمليات الانتحارية خلال الفترة الاخيرة، والتي تنذر بما قد يحدث في العراق بعد انسحاب الجيش الامريكي.

 

وأضاف الموقع ان الرئيس الامريكي منذ توليه منصبه، كانت لديه توجهات واضحة للخروج من العراق والتركيز على الحرب في افغانستان، حيث كان يتواجد في العراق ما يقارب 144 الف جندي أمريكي حيث سيبقى بعد انهاء انسحاب الجيش الامريكي اقل من 50 الف جندي، واغلبهم لن يكونوا من القوات المقاتلة، بحيث سيتم اسناد مهمات دعم واسناد للجيش العراقي الذي سيتسلم الامن بشكل كامل في العراق بعد انسحاب الجيش الامريكي.

 

واشار الموقع إلى أن النية تتجه لنقل العتاد العسكري الامريكي من العراق الى افغانستان، بحيث بدأت الاستعدادات لتفكيك معسكرات الجيش الامريكي وتحميلها على الشاحنات في طريقها لمغادرة العراق والتوجة الى افغانستان والتي اصبحت على رأس اولويات الادارة الامريكية، حيث يسعى الرئيس الامريكي الى التركيز على حرب واحدة ومحاولة الانتصار بها.

 

واشار الموقع إلى انه ليس فقط الاوساط السياسية الاسرائيلية أظهرت تخوفا من هذا الانسحاب السريع وانما ايضا المملكة العربية السعودية، خاصة انه لم يتم حتى الان ترتيب الاوضاع السياسية داخل العراق، وكذلك تزداد التخوفات الاسرائيلية وكذلك الخليجية من امكانية ان يشكل هذا الانسحاب فرصة لزيادة النفوذ الايراني داخل العراق والذي سوف يؤثر بشكل كبير على منطقة الشرق الاوسط.

انشر عبر