شريط الأخبار

حزب الله: سندافع عن أنفسنا ضد حملة توريطنا في اغتيال الحريري

02:02 - 02 حزيران / أغسطس 2010

حزب الله: سندافع عن أنفسنا ضد حملة توريطنا في اغتيال الحريري

فلسطين اليوم: وكالات

حالة من القلق والترقب تسود الوسط اللبنانى إثر ارتفاع حدة الخطاب السياسى من حزب الله الرافض لتوجيه أى اتهامات محتملة ضده فى جريمة اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريرى.

 

شبكة سى إن إن الإخبارية نقلت عن نواف الموسوى، النائب بحزب الله، قوله، "إن القرار الظنى المرتقب هو "أحد تجليات محاولة القضاء على المقاومة"، وقال، إن لحزب الله الحق فى "الدفاع عن نفسه بكل ما يراه مناسبا فى مواجهة أى حملة تستهدفه فى سمعته وسمعة مجاهديه".

 

وأضاف الموسوى، أن العبرة فى زيارات ومبادرات الأشقاء تكمن فى النتائج التى تسفر عنها عمليا وواقعيا لمعرفة عما إذا كانت المحكمة الدولية ستستمر، كأداة لضرب المقاومة"، وذلك فى إشارة إلى الزيارة المشتركة للعاهل السعود ، الملك عبد الله بن عبد العزيز، والرئيس السورى، بشار الأسد، إلى لبنان الجمعة الماضية.

 

كما نقلت وكالة الأنباء اللبنانية عن محمد ياغى، مسئول منطقة البقاع فى حزب الله، قوله، "إن حزب الله يرحب بالمواقف العربية، ولكنه يشدد على أنه "ليس ضعيفاً ولا يتوسل أحداً.. ومن يرد أن ينال من مقاومتنا وقيادتها يتحمل المسئولية كاملة، مهما علا كعبه وفى أى موقع كان".

 

وتتنامى المخاوف من وسيلة الرد التي يمكن أن يتبعها حزب الله في حالة توجيه الاتهامات إليه ويخشى البعض أن يكرر ما فعله في مايو 2008، عندما سيطر بقوة السلاح على شوارع بيروت.

 

يذكر أن التليفزيون الإسرائيلى أشار لعزم المحكمة الدولية توجيه الاتهام بقضية الحريري إلى القيادي في حزب الله مصطفى بدر الدين، صهر قائد الجناح العسكري بالحزب، عماد مغنية، الذي اغتيل بدمشق عام 2008.دون أن تحدد مصدر هذا الخبر الذي أثار حفيظة حزب الله وأعاد القلق من جديد إلى الشارع اللبناني في انتظار قرار المحكمة المرفوض مسبقا من حزب الله.

انشر عبر