شريط الأخبار

نجا من الاغتيال ثلاث مرات... "القسام" تهدد بالانتقام لاستشهاد أحد قادتها في النصيرات

07:55 - 31 تشرين أول / يوليو 2010

نجا من الاغتيال ثلاث مرات... "القسام" تهدد بالانتقام لاستشهاد أحد قادتها في النصيرات

فلسطين اليوم/ غزة

توعدت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة "حماس"، الاحتلال الإسرائيلي بالثأر لاستشهاد القيادي في القسام عيسى البطران، والذي استشهد فجر السبت 31-7-2010، في غارة جوية على مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

وقالت الكتائب في بيان صحفي، وصل فلسطين اليوم نسخة عنه: " أن هذه الحماقة الجديدة لن تمر مرور الكرام، وإننا نسأل الله تعالى أن يتقبل شهيدنا وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، ونعاهده وكل الشهداء أن نثأر لدمائهم الطاهرة وأن نبقى على طريق ذات الشوكة حتى يتحقق لنا النصر المؤزر بإذن الله، وما ذلك على الله بعزيز".

وكان منزل القيادي عيسى عبد الهادي البطران (40 عامًا) قد تعرض للقصف أثناء الحرب الإسرائيلية المدمرة على غزة، ما أدى إلى استشهاد زوجته وأطفاله الخمسة.

ونجا البطران من عدة محاولات لاغتياله كان أبرزها استهداف منزله مرتين، والثالثة استهداف سيارة كان يستقلها شرق مخيم البريج، كما أنه أصيب عدة مرات أسفرت إحداها عن فقدانه لساعده الأيسر.

انشر عبر