شريط الأخبار

هنية يحذّر العرب من المراوغات الصهيوـأمريكية

07:27 - 29 تموز / يوليو 2010

هنية يحذّر العرب من المراوغات الصهيوـأمريكية

فلسطين اليوم – غزة

طالب إسماعيل هنية ـ رئيس وزراء حكومة غزة اليوم الأربعاء لجنة المتابعة العربية بعدم توفير غطاء لسلطة عباس لاستئناف المفاوضات المباشرة مع الكيان الصهيوني، داعياً إياهم لعدم الوقوع في المراوغات الصهيونية الأمريكية وإنقاذ الاحتلال من الورطة التي يعيشها بعد مجزرة أسطول الحرية.

 

وقال هنية ـ  خلال لقاء استقبال وفد إندونيسي بمقر مجلس الوزراء بغزة  ـ: "نحن نتابع اجتماعهم اليوم ونطالبهم بعدم توفير الغطاء للاحتلال للاستمرار في جرائمه ضد الشعب الفلسطيني، فنحن لا نريد أن تكون هذه الاجتماعات صورية، فهذا السينايور مرفوض من قبل شعبنا".

 

وكانت حركة "حماس" قد حذرت لجنة المتابعة العربية ؛ من الرضوخ للضغوط الأمريكية، وتجاوز صلاحياتها مجددًا بتغطية المفاوضات المباشرة أو غير المباشرة التي يرفضها الشعب الفلسطيني ويرى فيها مشروعًا لتصفية القضية الفلسطينية.

 

وقالت الحركة ـ في بيان لها : "لقد كشفت التجربة السابقة أن الاحتلال الصهيوني يستغل المفاوضات لمواصلة عدوانه على شعبنا الفلسطيني، خاصة على صعيد تهويد القدس التي تشهد إجراءات غير مسبوقة بتغيير معالمها وهدم بيوتها وإبعاد أهلها، ناهيك عن استمرار "الاستيطان" في الضفة الغربية، واستمرار الحصار الظالم على أهلنا في قطاع غزة".

 

ودعا البيان الدول العربية إلى اتخاذ موقف يرقى إلى مستوى التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية، وإلى إعادة النظر في خياراتها السياسية بعد أن ثبت فشل مسار التسوية السياسية، وإلى العمل على دعم صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال وجرائمه التي ازدادت وتيرتها في ظل مسار المفاوضات العبثية، والتي كان آخرها تدمير قرية العراقيب العربية في النقب المحتل.

 

وطالبت الحركة في بيانها لجنة المتابعة العربية بعدم إعطاء غطاء جديد لمفاوضات عبثية لم تسهم إلا في تمزيق الساحة الفلسطينية، وإتاحة المجال للعدو الصهيوني ليواصل عدوانه على الشعب الفلسطيني والأمتين العربية والإسلامية.

 

وكانت لجنة مبادرة السلام العربية بدأت اجتماعها صباح اليوم بالقاهرة على مستوى وزراء الخارجية، لبحث آخر تطورات عملية التسوية والمفاوضات غير المباشرة، وذلك على ضوء التقرير الذي سيقدمه وفد رئيس السلطة، محمود عباس.

انشر عبر