شريط الأخبار

برهوم لفلسطين اليوم: تمادي السلطة مع الاحتلال جرأه على هدم البيوت الفلسطينية

04:02 - 27 حزيران / يوليو 2010

برهوم لفلسطين اليوم: تمادي السلطة مع الاحتلال جرأه على هدم البيوت الفلسطينية

فلسطين اليوم "خاص"

قال المتحدث باسم حركة حماس في قطاع غزة فوزي برهوم "أن الاحتلال الإسرائيلي تجرأ على هدم البيوت الفلسطينية", نظراً لتمادي السلطة الفلسطينية في رام الله في المفاوضات الغير مباشرة والحديث عن انتقالها للمباشرة.

واعتبر برهوم ما قامت به دولة الاحتلال الصهيوني من الاعتداء على منازل الفلسطينيين في النقب بأنه "ارهاب دولة منظم ضد الشعب الفلسطيني بالإضافة لمحاولة لطمس معالم البلدات الفلسطينية".

وأوضح برهوم في تصريح خاص لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية "أن تمادي السلطة الفلسطينية في رام الله مع المفاوضات غير المباشرة والتذمر للانتقال لمفاوضات مباشرة مع الاحتلال الإسرائيلي كل ذلك يعطي استمرار الجرأة الإسرائيلية في عملية هدم البيوت", مؤكداً "أن سياسة العودة للمفاوضات مع الاحتلال خاطئة وغير صائبة من رئيس السلطة محمود عباس".

وعن الية مواجهة التصعيد الاسرائيلي قال برهوم "لا بد أن تكون هناك خطوات عملية تردع الاحتلال وتفضح أمره", مشيراً "إلي أن الشرارة الأولي يجب أن تبدأ من السلطة الفلسطينية في رام الله بقطع المفاوضات مع الاحتلال بإعلان واضح ورسمي, ومن ثم التوجه الصادق من حركة فتح وقياداتها لترتيب البيت الفلسطيني لمواجهة ساسة الهدم المستمرة وكافة الاعتداءات الإسرائيلية".

ودعا برهوم "الجامعة العربية لجلسة طارئة للضغط على الاحتلال الإسرائيلي وطرد السفراء من بلادهم العربية وقطع كافة التطبيع مع الاحتلال".

وأضاف الناطق باسم حماس "مواجهة هذه السياسة الممنهجة من قبل الاحتلال تكون عن طرق حملة إعلامية من كافة وسائل الإعلام لفضح جرائم الاحتلال".

وشدد برهوم على ضرورة قيام العدالة الدولية بلجم الاحتلال الإسرائيلي وقد آن الأوان للصمت العربي أن ينتهي اتجاه هذه السياسة الإسرائيلية".

وفي سياق آخر أشار برهوم إلى أن كافة الأمور تسير في عودة السلطة في رام الله للمفاوضات المباشرة مع الكيان الصهيوني بغطاء ما تسمي لجنة المتابعة العربية" حسب قوله, لافتاً "إلي أن لجنة المتابعة العربية ستخضع تحت الرغبة الأمريكية وهذا أكبر خطر على الشعب الفلسطيني".

انشر عبر