شريط الأخبار

"إسرائيل" تنتقد تعيين 3 خبراء دوليين للتحقيق في الإعتداء على "أسطول الحرية"

12:02 - 25 تموز / يوليو 2010

"إسرائيل" تنتقد تعيين 3 خبراء دوليين للتحقيق في الإعتداء على "أسطول الحرية"

فلسطين اليوم-وكالات

انتقدت "إسرائيل" اليوم الاحد تعيين مجلس حقوق الانسان لثلاثة خبراء مكلفين التحقيق بشأن الاعتداء الصهيوني على اسطول مساعدات انسانية الى غزة في 31 ايار(مايو) الماضي مما اسفر عن استشهاد تسعة اتراك.

 

واكد مسؤول "اسرائيلي" كبير طلب عدم كشف هويته لوكالة فرانس برس "ان الحكومة لم تتخذ اي قرار رسمي بعد بشان احتمال رفض التعاون مع هؤلاء الخبراء، لكن يبدو ان هذه المبادرة سابقة لاوانها لان التحقيقات التي تقوم بها لجنتنا (لجنة التحقيق الاسرائيلية التي تشكلت في منتصف حزيران(يونيو) ما زالت جارية".

 

واضاف هذا المسؤول "ان بعثة الخبراء هذه لا تهدف الى ايجاد الحقيقة بل الى ارضاء دول غير ديمقراطية تسيطر على مجلس حقوق الانسان وتشكل غالبية ضد اسرائيل".

 

واعلن مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة الجمعة في بيان ان ثلاثة خبراء سيشاركون في "البعثة الدولية المستقلة لتقصي الحقائق المكلفة التحقيق بشأن انتهاكات القانون الدولي بما في ذلك القانون الدولي الانساني والقانون الدولي لحقوق الانسان في الهجوم الاسرائيلي على اسطول السفن المحملة مساعدات انسانية" الى غزة.

 

والخبراء الذين عينتهم الامم المتحدة هم كارل هادسون فيليبس من ترينيداد وتوباغو وديزموند دي سيلفا من بريطانيا وماري شانثي ديريام من ماليزيا.

 

 

وسيجري الخبراء اتصالات مع جميع الاطراف المعنيين قبل التوجه الى المنطقة. ويفترض ان يقدموا نتائج تحقيقاتهم الى مجلس حقوق الانسان في ايلول(سبتمبر) 2010.

 

وتطالب تركيا والفلسطينيون بتشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة. فيما يطالب مجلس الامن الدولي من جهته بـ"تحقيق حيادي يتمتع بالمصداقية والشفافية ويتطابق مع المعايير الدولية".

 

وكانت اسرائيل رفضت التعاون مع لجنة تحقيق سابقة لمجلس حقوق الانسان برئاسة القاضي ريتشارد غولدستون الذي اتهم في تقريره اسرائيل وفصائل فلسطينية بارتكاب جرائم حرب خلال عملية "الرصاص المسكوب" التي قام بها الجيش الاسرائيلي على غزة من 27 كانون الاول(ديسمبر) 2008 الى 18 كانون الثاني(يناير) 2009.

 

 

انشر عبر