شريط الأخبار

كنيسة أمريكية تدعو لاعتماد يوم عالمي لإحراق القرآن

08:36 - 25 تشرين أول / يوليو 2010

كنيسة أمريكية تدعو لاعتماد يوم عالمي لإحراق القرآن

فلسطين اليوم-وكالات

أبرز موقع "روسيا اليوم" الإخباري دعوة كنيسة أمريكية إلى اعتماد يوم الـ11 من سبتمبر يوما عالميا لإحراق القرآن الكريم، وذلك إحياء لذكرى ضحايا الاعتداء الذي تعرض له مركز التجارة العالمي، والذي يصادف العام الحالي ذكراه العاشرة.

 

ويحث راعي كنيسة "مركز اليمامة للتواصل العالمي" القس تيري جونز -أحد أكثر المناهضين للإسلام في الولايات المتحدة ومؤلف كتاب "الإسلام من الشيطان"- أتباعه على مواجهة الفكر الإسلامي أو ما اعتبره "شر الإسلام"، فضلا عن أنه يرى أن القرآن يقود الناس إلى الجحيم، ما يعني وجوب وضعه في مكانه داخل النار.

 

كما أعلن قساوسة إنجيليون أنهم سوف يحرقون القرآن موجهين دعواتهم للآخرين كي يحذوا حذوهم، وأسسوا لهذا الغرض صفحة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" تحت شعار "اليوم العالمي لحرق القرآن".

 

من جانبه، رد مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (كير) بمطالبة مسلمي الولايات المتحدة القيام بحملة مضادة في شهر رمضان القادم وتوزيع القرآن على أصدقائهم وجيرانهم والصحفيين والمسئولين وكل مواطن أمريكي يمكن التواصل معه أو الوصول إليه، حيث رأى قادة المجلس في ذلك الرد الأفضل على الدعوة "المتطرفة".

 

وحول هذا الأمر شدد مسئول الإعلام والاتصالات في (كير) على أهمية دعم من أسماهم بأصحاب الضمير الأمريكيين من قبل مسلمي أمريكا، بهدف التصدي للإسلام فومبيا، مشيرا إلى أن مشاعر العداء والكراهية للإسلام تقل في حال كانت لدى غير المسلمين معلومات غير مغلوطة أو محرفة عن الدين الإسلامي.

 

جدير بالذكر أن المسلمين الأمريكيين يتراوح عددهم بين 6 و7 مليون مسلم، يشعرون بأن حقوقهم المدنية تنتهك تحت شعار "مكافحة الإرهاب"، ما أدى إلى تزايد حالات الاعتقال وحملات التفتيش في صفوفهم.

 

 

انشر عبر