شريط الأخبار

منيب المصري يكشف عن بلورة ميثاق شرف يؤمن التوقيع على الورقة المصرية

11:19 - 24 آب / يوليو 2010

المصري يكشف عن بلورة ميثاق شرف يؤمن التوقيع على الورقة المصرية  

فلسطين اليوم-خاص

أكد الاقتصادي الفلسطيني البارز ورئيس وفد المصالحة منيب المصري أن فريقا كاملا يعمل حاليا على وضع تصورات منفصلة تعالج ملاحظات الفصائل على ورقة المصالحة، على أن تكون بمثابة ميثاق شرف فلسطيني يضع أسسا سليمة للعلاقات الوطنية الفلسطينية.

وأضاف المصري "لوكالة فلسطين اليوم الإخبارية" أن وفده سيبدأ جولة مكوكية خلال أسبوع ستشمل دمشق، القاهرة ودمشق وغزة، لوضع الأرضية المشتركة للتفاهمات الفلسطينية-الفلسطينية والتي ستمهد الطريق أمام الفصائل للتوقيع على وثيقة المصالحة بالقاهرة.

وحول تقييمه لتجاوب جميع الأطراف مع جهود وفد المصالحة، قال المصري بحذر، إن التجاوب جيد وإيجابي لكننا نحتاج إلى وقت وإلى عدم رفع مستوى التوقعات.

وردا على المشككين بنجاح المصالحة أصلا، تساءل المصري، لا أعرف كيف يتم الحكم بالفشل، من أطراف لا تعمل أصلا من أجل المصالحة، ولذلك إذا نجحت هذه الأطراف في تحقيق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، فسأكون من أسعد السعداء.

وطالب المصري هذه الأطراف بالعمل الفوري من أجل إنقاذ المشروع الوطني الفلسطيني، الذي يتعرض حاليا لأشرس هجمة إسرائيلية تستهدف الوجود الفلسطيني في القدس المحتلة والضفة الغربية، مشيرا إلى أن مشروعنا الوطني سيمنى بالفشل وسنبقى في الحضيض بدون المصالحة.

 وختم المصري، بأنه لا يجب أن يكون هناك مكان للإحباط والقنوط في عملنا، فكل يوم تفرض "إسرائيل" واقعا جديدا على الأرض وهي المستفيدة الوحيدة من استمرار الانقسام.

انشر عبر