شريط الأخبار

عباس: قرار المفاوضات المباشرة سيتخذ خلال سبعة أيام

09:14 - 22 تشرين أول / يوليو 2010

عباس: قرار المفاوضات المباشرة سيتخذ خلال سبعة أيام

فلسطين اليوم – رام الله

أعلن رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس اليوم الخميس انه سيتخذ قرارا خلال سبعة أيام بشأن ما إذا كانت الظروف مواتية الآن للدخول في محادثات مباشرة مع الاحتلال، مشيرا إلى انه حصل على وعد من الولايات المتحدة بتمديد وقف الاستيطان في حال موافقته على المباحثات المباشرة.

 

ونقلت صحيفة "القدس العربي" اللندنية عن عباس انه يرغب مقدما في معرفة شكل وحجم الدولة الفلسطينية المستقبلية التي ستكون إسرائيل مستعدة لمناقشتها في المحادثات المباشرة وما إذا كانت مستعدة للتخلي عن وادي الأردن وان تعهد بالأمن لطرف ثالث.

 

وقال عباس عقب نشر كلمة ألقاها في اجتماع مغلق مع حركة فتح "انه ليس ضد المفاوضات المباشرة ، وإذا حدث تطور ايجابي من الآن وحتى يوم الثامن والعشرين من الشهر الجاري فسيتم عرضه على لجنة جامعة الدول العربية التي وافقت على المحادثات غير المباشرة".

 

وأضاف انه إذا لم يحدث ذلك فسيبلغ الفلسطينيون اللجنة أنهم سيستمرون في المفاوضات غير المباشرة حتى ينتهي التفويض ومدته أربعة شهور.

 

وكان عباس قد أوضح للمجلس الثوري لحركة "فتح" ان الرئيس الأمريكي باراك اوباما قال في رسالة نقلها ميتشل انه إذا دخل الفلسطينيون في محادثات مباشرة فإن حظر البناء في المستوطنات سيمد ولن يبنى منزل واحد على ارض فلسطينية طوال فترة المد.

 

وأضاف عباس لأعضاء فتح انه يتعين دراسة مسألة وقف البناء في المستوطنات بشكل واضح ومحدد وانه يتعين كذلك وجود مرجعية للمفاوضات وهو يتعرض لضغوط من جانب فتح لتجنب المزيد من المفاوضات المباشرة مع إسرائيل التي يمكن أن تكون غير مثمرة.

 

ويشك عباس في استعداد حكومة نتنياهو لإقرار تسوية بشروط يمكن أن يقبلها الفلسطينيون. لكنه يواجه ضغوطا من اوباما للدخول في محادثات مباشرة يقول نتنياهو انه مستعد لبدئها على الفور.

 

وكان رئيس الوزراء الصهيوني قد أبدى ممانعة في تمديد حظر البناء الذي يستمر عشرة أشهر وهي خطوة قد تشكل ضغوطا على ائتلافه الحاكم الذي تهيمن عليه أحزاب مؤيدة للمستوطنين منها حزبه ، لكن نتنياهو لم يوضح ما يعتزم عمله مما أثار الشكوك في إسرائيل من احتمال إبقاء الحظر إذا ما بدأت محادثات مباشرة.

 

واعتبرت حكومة الاحتلال أن المحادثات غير المباشرة تضيع الوقت.

 

وانتقدت عباس لوضعه شروطا لاستئناف المفاوضات المباشرة وتقول أن الفلسطينيين يمكنهم عرض جميع قضاياهم على مائدة المفاوضات.

 

 

انشر عبر