شريط الأخبار

حكومة الاحتلال تقدم تقريرها عن حرب غزة إلي "مون"

08:22 - 21 تموز / يوليو 2010

حكومة الاحتلال تقدم تقريرها عن حرب غزة إلي "مون"

فلسطين اليوم-رويترز

زعم تقرير صهيوني جديد بشان حرب 2008-2009 في قطاع غزة إن جيش الاحتلال الصهيوني يتخذ خطوات لتقليل عدد الاصابات بين المدنيين في الحروب في المستقبل وسيفرض قيودا على استخدام الفوسفور الابيض.

 

وقال مسؤولون بالامم المتحدة إن التقرير المؤلف من 37 صفحة -والذي بث في موقع وزارة الخارجية الصهيونية على الانترنت- سلم إلي الامين العام بان كي مون يوم الاثنين إمتثالا لقرار أصدرته الجمعية العامة للمنظمة الدولية.

 

وزعم التقرير "قوات الحرب الصهيونية... نفذت تغييرات في اوامرها للعمليات وعقيدتها القتالية بهدف مواصلة تقليل الاصابات بين المدنيين والاضرار بالممتلكات المدنية في المستقبل."

 

"وبصفة خاصة فإن قوات الحرب الصهيونية تبنت اجراءات جديدة هامة تهدف الى تعزيز الحماية للمدنيين في العمليات الحربية في المدن .. وعلى سبيل المثال بمواصلة التأكيد على ان حماية المدنيين هي جزء لا يتجزأ من مهمة قادة وحدات قوات الحرب الصهيونية-حسب زعمها."

 

ومن بين تلك الاجراءات سيجري إلحاق ضابط للشؤون الانسانية بكل وحدة مقاتلة.

 

واستشهد حوالي 1400 فلسطيني -منهم مئات من المدنيين- وقتل13 صهيونيا في الإعتداءات التي شنتها العصابات الصهيونية في ديسمبر كانون الاول 2008 ويناير كانون الثاني 2009 في قطاع غزة.

 

كما زعمت حكومة الغحتلال ايضا في التقرير إنها تخطط لفرض قيود على استخدام اسلحة الفوسفور الابيض وهي ذخائر تطلق ستارا من الدخان يمكن ان تسبب حروقا شديدة.

 

وطالب قرار اصدرته الجمعية العامة للامم المتحدة في نوفمبر تشرين الثاني 2009 بأن تجري حكومة الإحتلال والفلسطينيون تحقيقات ذات مصداقية في مزاعم عن جرائم حرب اثناء حرب غزة.

 

وقدم وفد السلطة الفلسطينية لدى الامم المتحدة ايضا تقريرا الى مكتب بان لكن لم يتح على الفور الاطلاح عليه. والسلطة الفلسطينية التي مقرها الضفة الغربية ليس لها سيطرة على غزة وليس بمقدرها التحقيق مع حماس.

 

ولم يصدر رد فعل حتى الان من الامم المتحدة على التقرير الصهيوني.

  

انشر عبر