شريط الأخبار

رداً على مقترحات موشيه آرنس...الرمحي: الشعب الفلسطيني لن يرضى بأقل من إقامة دولته

06:04 - 20 تشرين أول / يوليو 2010

رداً على مقترحات موشيه آرنس...الرمحي: الشعب الفلسطيني لن يرضى بأقل من إقامة دولته

فلسطين اليوم: رام الله

أكد النائب د. محمود الرمحي، أمين سر المجلس التشريعي، أن الأفكار التي يطرحها وزير الأمن الصهيوني الأسبق موشيه آرنس حول إعطاء أهل الضفة " هوية إسرائيلية " وعدد من الإمتيازات والحقوق واعتبارهم مواطنين داخل دولة الاحتلال ما هي إلا دليل آخر وجديد على عدم جدية فكرة حل الدولتين التي يتغنى بها المفاوض الفلسطيني ويخدع بها شعبه.

وأشار الرمحي إلى أن شعبنا يبحث عن حقوقه التاريخية وثوابته الوطنية ولن يرضى باقل من طرد الاحتلال وإقامة الدولة المستقلة، متابعاً: " شعبنا يبحث عن الحرية والإستقلال وليس عن مجرد رشاوى تقدم له على شكل خدمات في الصحة والتعليم ليتنازل عن حقوقه التاريخية".

وقال الرمحي إن الشعب الفلسطيني المقاوم يهدف لإنهاء الاحتلال ومعاقبة الجناة والحصول على الاستقلال لا لأن يحكم من قبل هذا المحتل، مشدداً على أن الشعب الفلسطيني يرفض مثل هذه الطروحات وهو لن يتنازل عن ذرة من ترابه الوطني وحقوقه ومقدساته.

انشر عبر