شريط الأخبار

قاسم:من يقود المفاوضات مستعد أن يدافع عن أمن الاحتلال

08:58 - 19 تموز / يوليو 2010

عبد الستار قاسم:من يقود المفاوضات مستعد أن يدافع عن أمن الاحتلال

فلسطين اليوم – وكالات

اعتبر البروفيسور عبد الستار قاسم أستاذ العلوم السياسية في جامعة النجاح الوطنية بنابلس؛ أن التنسيق الأمني بين سلطة "فتح" بالضفة والكيان الصهيوني جريمة كبيرة بحق الشعب الفلسطيني,

 

وقال قاسم، في تصريحٍ له" الإثنين (19-7)، معقبًا على القرار الصهيوني السماح لليهود بدخول مدن الضفة: "إن هذا الأمر متبع قديمًا، ولكنهم بعد انتفاضة الأقصى منعوا دخولهم الضفة، وفي آخر فترة أصبحوا يسمحون لهم بدخولها في الأعياد وأيام السبت، والآن يذهبون لفتحها بشكل متواصل".

 

وأشار المحلل السياسي إلى أن "القضية ليست سياسية كما يعتقد البعض، بل هي قضية أمنية في ظل محافظة "مليشيا عباس" على أمن الصهاينة، وهناك تنسيق أمني عالي المستوى بينهما".

 

وأضاف: "ما يحصل جريمة كبيرة بحق الشعب الفلسطيني، ومن يقود فريق المفاوضات وقَّع من زمن على كل شيء، وهو مستعد أن يدافع عن الأمن الصهيوني بكل الوسائل".

انشر عبر