شريط الأخبار

الجبهة الشعبية تحذر من مخطط صهيوني يستهدف حياة أمينها العام احمد سعدات

09:24 - 18 تشرين أول / يوليو 2010

الجبهة الشعبية تحذر من مخطط صهيوني يستهدف حياة أمينها العام احمد سعدات

فلسطين اليوم – غزة

حذرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين من مخطط للدوائر الامنية الصهيونية لتصفية أمينها العام احمد سعدات، الذي يتعرض لسياسة "القتل البطيء" في عزله الانفرادي بسجن "اوهالي كيدار" في بئر السبع.

 

وقالت "الشعبية" في بيان صحافي، ان هذه الدوائر ترى في سعدات خطراً على امن إسرائيل، مما يستوجب استمرار عزله بعيداً عن أخوته ورفاقه من المناضلين الأسرى، فضلاً عن إخضاعه للعديد من الإجراءات والعقوبات الاستثنائية، والتي منها حرمانه من زيارة أسرته الى جانب حرمانه من مختلف الحقوق التي يحصل عليها باقي الأسرى الفلسطينيين والعرب.

 

وأشارت "الشعبية في بيانها الى ان مصلحة السجون الإسرائيلية ستعقد في أواسط تشرين اول القادم جلسة لتمديد فترة عزل سعدات، وبذلك يكون قد أمضى قد أمضى سنة ونصف في العزل الانفرادي.

 

ودعت "الشعبية" أحرار العالم للتدخل من اجل الإفراج عن سعدات وتخفيف معاناته ، مشيرة الى انه من بين 17 أسيراً يعانون عذابات وقساوة العزل الانفرادي، وهم جميعهاً عرضة للخطر بسبب استهدافات وإجراءات مصلحة السجون الإسرائيلية.

 

وقالت بان إسرائيل بمعاملتها للمناضل سعدات وللأسرى الفلسطينيين والعرب عموماً تنتهك كل الاتفاقيات والقوانين والمواثيق الدولية، وتضرب بأصوات المنظمات الإنسانية والحقوقية المطالبة بتطبيق الاتفاقيات الدولية على الأسرى الفلسطينيين عرض الحائط.

 

وطالبت "الشعبية" باعتبار يوم جلسة تمديد العزل لسعدات يوماً للنضال والتضامن معه ومع كافة الأسرى المعزولين.

 

ودعت القوى والأحزاب الفلسطينية والعربية وحركات التحرر في العالم الى تنظيم فعاليات وأنشطة إعلامية وسياسية تضامنية.

 

كما طالبت منظمات حقوق الإنسان والأمم المتحدة ممثلة بالسكرتير العام بتحمل مسؤولياتهم وان لا يتركوا الأسرى الفلسطينيين عرضة للموت البطيء عبر التعامي عن الممارسات الإسرائيلية بحقهم.

انشر عبر