شريط الأخبار

الفصائل الفلسطينية ترفض خطة المتطرف ليبرمان

03:44 - 16 حزيران / يوليو 2010

الفصائل الفلسطينية ترفض خطة المتطرف ليبرمان لتحويل غزة إلى كيان منفصل

فلسطين اليوم – غزة

رفضت حركتا "فتح" و"حماس" اليوم الجمعة خطة كشفت وسائل إعلام إسرائيلية أن وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أعدها لتحويل قطاع غزة إلى كيان منفصل.

 

وقالت حركة فتح "إن قطاع غزة ما زال خاضعا للاحتلال الإسرائيلي وإن إسرائيل تتحمل المسؤولية الكاملة تجاه القطاع بصفتها دولة احتلال".

 

وأكد أحمد عساف الناطق باسم "فتح" في بيان صحافي أن حركته لن تعترف بهذه الخطط الإسرائيلية ولن تتعامل معها وستتصدى لها.

 

وقال عساف إنه "حسب القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية، فإن أراضي قطاع غزة تعتبر خاضعة للاحتلال الإسرائيلي. كذلك فإن إسرائيل انسحبت من القطاع بشكل أحادي الجانب ومن دون اتفاق مع منظمة التحرير الفلسطينية، وهذا ما لم يرتب على المنظمة أي التزام سياسي".

 

كما شدد على "أن قطاع غزة يشكل مع الضفة والقدس وحدة جغرافية واحدة وهي الأراضي الفلسطينية التي احتلت في العام 1967 وستقام عليها الدولة الفلسطينية المستقلة".

 

ودعا الناطق باسم "فتح" حركة "حماس" إلى الإسراع في إنجاز المصالحة الفلسطينية للرد على هذه الخطط الإسرائيلية.

 

وفي السياق ذاته، رفضت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الخطة الإسرائيلية واعتبرتها "محاولة إسرائيلية للتهرب من المسؤوليات المترتبة على الاحتلال".

 

وقال سامي أبو زهري الناطق باسم "حماس" في تصريح صحفي له إنه "بالرغم من أن غزة تحررت على الأرض من الوجود العسكري والاستيطاني إلا أنها تخضع من الناحية القانونية والعملية للاحتلال".

 

وقال أبو زهري: "نحن نرفض هذا المشروع لأن غزة هي جزء من فلسطين المحتلة، والاحتلال يجب ألا يعفى من المسؤولية القانونية طالما استمر في احتلاله للأرض الفلسطينية".

 

وطالب الناطق باسم "حماس" بعدم الربط بين هذه الخطة الإسرائيلية وقضية رفع الحصار عن قطاع غزة وضمان توفير كل احتياجاته من خلال الفتح الكامل للعابر والطرق والميناء وإمداد غزة بالكهرباء والوقود.

 

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية اليوم إن ليبرمان بلور خطة تهدف إلى رفع مسؤولية إسرائيل عن قطاع غزة بشكل كامل مما يعني تحويل القطاع إلى كيان مستقل ومنفصل تماما.

 

وذكرت الصحيفة أنه بهذه الخطة بحسب ما يعتقد ليبرمان، ستحظى إسرائيل لأول مرة باعتراف دولي بانتهاء احتلالها للقطاع.

 

وأفادت الصحيفة الإسرائيلية ، أنه يتوقع أن يطرح ليبرمان هذه الخطة أمام مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون وستة من الوزراء الأوروبيين الذين سيزورون إسرائيل وغزة الأسبوع المقبل.

 

 

 

انشر عبر