شريط الأخبار

إدانة ضابط وجندي إحتلاليين بإطلاق الرصاص على أبو رحمة وهو مكبل

11:40 - 15 كانون أول / يوليو 2010


إدانة ضابط وجندي إحتلاليين بإطلاق الرصاص على أبو رحمة وهو مكبل

فلسطين اليوم-وكالات

أدانت المحكمة العسكرية الاحتلالية ضابط وجندي من جيش الاحتلال بتهمة التهديد واستعمال السلاح بشكل غير قانوني بعد أن قاما بإطلاق الرصاص على أشرف أبو رحمة من نعلين وهو مكبل اليدين.

وكانت الجريمة وقعت في 7 تموز 2008 عندما اعتقل أشرف أبو رحمة 27 عاما خلال تظاهرة في قرية نعلين ضد إقامة الجدار العنصري، وقام الجنود بالاعتداء عليه بالضرب بعد أن كبلوه وعصبوا عينية، وتم نقله بسيارة عسكرية، وقام أحد الجنود بإطلاق الرصاص المطاطي عليه وهو مكبل وقد أرغم على الجلوس على الأرض، وتبين أن ضابط الوحدة أصدر امرأ لأحد الجنود بإطلاق الرصاص المطاطي عليه.

وتم كشف الجريمة بعد أن قامت فتاة من القرية بتصوير الجريمة وقامت بتسليم الشريط لـ 'بتسيلم' وتم بثه في جميع أنحاء العالم.

وكان الجيش الإسرائيلي رفض التحقيق مع الضابط والجندي أو تقديمهما إلى المحكمة، لكن حركة بتسليم وأبو رحمة توجهوا إلى المحكمة العليا الإسرائيلية التي أمرت الجيش بتقديمهما للمحكمة.

وأدانت المحكمة الضابط بتهمة التهديد فقط، فيما أدين الجندي بتهمة استعمال السلاح بشكل غير قانوني.

وذكر مراسلنا أنه وعلى الرغم من وجود أدلة بإطلاق الرصاص وبشكل متعمد ودون سبب، إلا أن النيابة العسكرية لم تتهم الضابط والجندي بتهم خطيرة كما ينص القانون العسكري الإسرائيلي، وإنما اكتفت بتهم بسيطة لأن الضحية فلسطيني.

 

انشر عبر