شريط الأخبار

احتفالا بخراب هيكلهم... الجماعات اليهودية تنظم مسيرات لاقتحام الأقصى

10:11 - 14 تشرين أول / يوليو 2010

احتفالا بخراب هيكلهم... الجماعات اليهودية تنظم مسيرات لاقتحام الأقصى

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

حذّرت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" في بيان لها اليوم الثلاثاء 14/7/2010م  من مخاطر ما قامت به جماعات يهودية وسياسيون إسرائيليون مساء يوم الإثنين الإخير من مسيرات كبيرة أنطلقت من ساحة البراق، مرورا بأبواب المسجد الأاقصى من الخارج، وانتهت بإعتصام ومهرجان خطابي قبالة باب الرحمة تخلله الإعلان عن وثيقة لهذه الجماعات تدعو الى إقتحام يومي للمسجد الأقصى، في ساعات النهار والليل وعلى مدار أيام الأسبوع السبعة.

 

وقالت" مؤسسة الأقصى" إنّ هذه المسيرات وتبعاتها هي مؤشرات لنذر خطر وإعتداءات جديدة على المسجد الأقصى المبارك، خاصة عشية ما يطلقون عليه بـ "ذكرى خراب الهيكل"، في التاسع من آب، و الذي يصادف، الثلاثاء القادم.

 

و تابع بيان المؤسسة:" إن المسجد الأقصى المبارك حق خالص للمسلمين، ولا حق لغير المسلمين ولو بذرة تراب واحدة فيه، و إن هذا الجنون الذي تمارسه هذه الجماعات اليهودية مدعومة من أذرع المؤسسة الإسرائيلية ما هو إلاّ حلقة من حلقات إعتداءاتها على المسجد الأقصى المبارك، أما نحن المسلمين فسنظل دائماً مع عهد التواصل والرباط وديمومة شدّ الرحال الى المسجد الأقصى.

 

وكانت مسيرة كبيرة انطلقت الساعة السابعة مساء الإثنين من ساحة البراق بمشاركة الرجال والنساء والأطفال وبعض رجال الدين وأعضاء الكنيست اليهود ، بإتجاه البلدة القديمة بالقدس ، باتجاه وقبالة أبواب المسجد الأقصى  من الجهة الغربية والشمالية ، وهي المسيرة الشهرية التي يطلقون عليها " مسيرة الأبواب " ، وردد المشاركون في المسيرة شعارات عدائية للعرب والمسلمين، ودعوا فيها الى بناء الهيكل المزعوم ، واختتمت بإعتصام ومهرجان خطابي قبالة باب الرحمة، أحد ابواب المسجد الأقصى من الجهة الشرقية.

 

انشر عبر