شريط الأخبار

"باراك" سرب معلومات من اجتماع سري للغاية تحت عنوان" عمليات وغارات"

09:49 - 14 آب / يوليو 2010

"باراك" سرب معلومات من اجتماع سري للغاية تحت عنوان" عمليات وغارات"

فلسطين اليوم-وكالات

في الوقت الذي يواجه فيه الاحتلال تقدم قافلة السفن الليبية إلى سواحل قطاع غزة، بدأت ترتفع وتيرة الحرب بين الجيش الإحتلالي ومكتب وزارة الحرب.

فقد وجه مسئولون كبار في جيش الاحتلال انتقادات شديدة لتسريب معلومات سرية من احد اجتماعات الجيش السرية للغاية جاءت تحت عنوان اجتماعات (عمليات وغارات)، عقدت في مكتب وزير الحرب "أيهود باراك" لمنع وصول السفينة مرمرة إلى غزة.

وكشف الجنرال "غيورا ايلاند"، بان رئيس أركان جيش الإحتلالي "غابي اشكنازي" بعث برسالة لرئيس الحكومة ووزير الحرب قبل عدة أيام من عمل قوة الكوماندو البحري الإسرائيلي، وأقر فيها بان عملية عسكرية لها أفضلية متدنية جداً وذلك بسبب المخاطر التي قد تنجم عنها.

ولم تمضي ساعات حتى نشرت القناة الثانية الإحتلالية فحو رسالة اشكنازي، بالإضافة إلى أمر وزير الحرب بمعالجة الفجوات الاستخباراية، والاستعداد لإمكانية تواجد إرهابيين على متن السفينة، قبل عدة أسابيع من حدوث عملية الاعتراض العسكرية لسفن القافلة التضامنية.   

وفي غضون ذلك اتهم مسؤول كبير في الجيش وزير الحرب باراك بتسريب المعلومات السرية، وتحدث أن التفاصيل التي بثتها القناة الثانية تمت خلال نقاش مغلق باعتباره نقاشاً سرياً للغاية.

ويطالبون في الجيش الآن إجراء فحص معمق من اجل العثور على مُسرب المعلومات، مشيرين إلى احتمال استخدام جهاز "كشف الكذب" للوصول إلى الفاعل. 

انشر عبر