شريط الأخبار

بحرية الاحتلال تقر عدم تنسيقها مع الموساد قبل جريمة أسطول الحرية

01:20 - 14 تموز / يوليو 2010

بحرية الاحتلال تقر عدم تنسيقها مع الموساد قبل جريمة أسطول الحرية

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

انتقد تقرير لجنة جيش الاحتلال بشأن واقعة الهجوم الدموي على أسطول الحرية الذي كان متجها إلى قطاع غزة قراصنة البحرية الصهيونية، لعدم تعاونها الكافي مع الموساد "جهاز الاستخبارات"، واصفاً الإخفاقات فيما يتعلق بمستوى التخطيط بأنها مجرد "أخطاء" ولا ترقى إلى مستوى الإهمال.

 

أضاف التقرير الذي أصدرته اللجنة المذكورة برئاسة الميجور جنرال جيورا إيلاند الاحتياطي بالجيش الاسرائيلي ونشرت صحيفة "هاأرتس" مقتطفات منه على موقعها أمس الثلاثاء أنه تأكد لديها أن سلاح البحرية لم يتعاون مع الموساد فيما يخص جمع المعلومات قبيل وصول أسطول الإغاثة، حيث لم يجد أمامه وسيلة لوقف السفينة في عرض البحر بدون تعرضها للخطر سوى اتخاذ قرار بشأن تنفيذ عملية

الكوماندوز.

 

واعتبر التقرير أيضا أن الحادث يمكن أن يكون نتيجة لإخفاق استخباراتي وافتقار للإعداد المناسب والصحيح للعملية والإخفاق أيضا لأي إجراء دراسة كافية لاحتمالية مواجهة الكوماندوز مقاومة مصحوبة بالعنف، أثناء محاولاتها منع وصول سفن الأسطول إلى غزة.

 

ولخص جيورا إيلاند نتائج التحقيق في ختام التقرير بالإشارة إلى اعتقاده من وجهة نظره أنه ثبت من خلال التحقيق أنه لم يكن هناك إهمال أو إخفاق بالنسبة، لأي من المسائل الهامة أن المسألة ترجع إلى أخطاء ارتكبت من جانب مستويات قيادية التي أدت إلى نتائج مختلفة لما كان مخططا لها.

انشر عبر