شريط الأخبار

عباس" يطالب بإجهاض المولود غير الشرعي!

09:05 - 11 حزيران / يوليو 2010

عباس" يطالب بإجهاض المولود غير الشرعي!

فلسطين اليوم-وكالات

شدد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس على أن الاستيطان الصهيوني في الاراضي الفلسطينية "غير شرعي"، مطالباً (إسرائيل) بإزالة كل المستوطنات عند وصولها إلى مرحلة الحل النهائي مع السلطة الفلسطينية.

 

وقال عباس في كلمة ألقاها في احتفال أقامته وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة سلام فياض، في رام الله بالضفة الغربية بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج: "إن الاستيطان ممنوع وغير مقبول (...) وهذا الاستيطان يجحف بمفاوضات المرحلة النهائية، يجحف بقيام كيان شرعي في الأرض الفلسطينية المحتلة لذلك نحن نرفضه".

 

وأضاف: "إن خارطة الطريق التي وضعتها اللجنة الرباعية الدولية للشرق الأوسط قالت إن على (إسرائيل) أن توقف كل النشاطات الاستيطانية التي تقوم بها، إضافة إلى ذلك هناك أكثر من 15 قرارا صدرت في مجلس الأمن تحرم الاستيطان، ونقول إن الاستيطان غير شرعي وعلى (إسرائيل) عند الحل النهائي أن تزيل كل هذه المستوطنات".

 

ويشكل بناء الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية وشرق القدس المحتلة العامل الرئيس لتعثر المفاوضات غير المباشرة بين (إسرائيل) والسلطة الفلسطينية عبر الموفد الأميركي جورج ميتشل.

 

وأعرب الرئيس الأميركي باراك أوباما أخيرا عن أمله باستئناف المفاوضات المباشرة قبل 26 أيلول/ سبتمبر موعد انتهاء مدة التجميد الجزئي للبناء في المستوطنات في الضفة الغربية.

 

لكن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اعتبر خلال زيارته الأخيرة للولايات المتحدة أن تجميد الاستيطان اليهودي في الضفة الغربية لم يحقق حتى الآن هدفه دفع الفلسطينيين إلى بدء محادثات تسوية مباشرة.

 

وأكد عباس "إننا مع السلام العادل والشامل، القائم على حل الدولتين وفق قرارات الشرعية الدولية، وبهذا نضع حدا لسنوات الصراع والضياع، لكننا نحذر في الوقت نفسه من ضياع الفرصة لتحقيق هذا السلام، إذا استمرت سياسات الاستيطان والاحتلال والإذلال التي تمارسها (إسرائيل). على حد قوله. 

انشر عبر