شريط الأخبار

دعوات لـ"اليونان" لتسهيل رحلة الأمل الليبية وتجاهل ضغوط إسرائيل

10:41 - 10 كانون أول / يوليو 2010


دعوات لـ"اليونان" لتسهيل رحلة الأمل الليبية وتجاهل ضغوط إسرائيل

غزة- فلسطين اليوم

دعت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، اليونان للعمل من أجل تسهيل إبحار سفينة الأمل الليبية من موانئها تجاه قطاع غزة المحاصر وعدم الاستجابة للضغوط الإسرائيلية الساعية لمنعها، خاصة أن السفينة تنتظر الحصول علي موافقة السلطات اليونانية.

 

وأكد رئيس اللجنة النائب جمال الخضري، أن سفينة الأمل منسجمة مع قانون الملاحة البحرية الذي يتيح لهذه الرحلات بالمرور ومنسجمة مع مواثيق الأمم المتحدة والاتفاقيات والقوانين الدولية التي تدعو لرفع المعاناة عن المحاصرين.

 

وقال الخضري في تصريح صحفي صدر عنه:"إن السفينة تحمل متضامنين مدنين ومساعدات إنسانية وأدوية جاءت بالتنسيق مع اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار والنائب العربي في الكنيست أحمد الطبيي الذي نقل لمنظمي السفينة قائمة باحتياجات غزة أعدتها اللجنة".

 

واعتبر الخضري أن دعوات وتحركات الاحتلال ستفشل في وقف انتفاضة السفن وأن أي محاولات لحرف الانتفاضة عن مسارها مرفوض لأن هدفها الوصول إلى غزة وكسر الحصار، مبيناً أنه "بدلا من التهديدات والقرصنة فخيار الاحتلال الوحيد رفع الحصار وافتتاح الممر المائي مع العالم".

وشدد على ضرورة استمرار انتفاضة السفن في وجه الأكاذيب الإسرائيلية حول تخفيف الحصار والتي باتت مكشوفة لدى العالم، مؤكداً أن سفن كسر الحصار لا يجب أن تتوقف عن الإبحار تجاه غزة إلى حين انتهاء الحصار بشكل كامل.

 

وأشاد الخضري، بموقف اليونان على المستوي السياسي والبرلماني والشعبي الداعم للشعب الفلسطيني، كما حيي الرئيس الليبي والحكومة والشعب على مناصرتهم للقضية الفلسطينية ووقوفهم إلى جانب الشعب المحاصر.

 

 

انشر عبر