شريط الأخبار

بعد أن أصيب بفوبيا المصاعد.. نتنياهو لحراسة: أوقفوا النكات.. الأكسجين سينتهي

10:12 - 09 تشرين أول / يوليو 2010

فلسطين اليوم-(ترجمة خاصة)

 ذكر موقع يديعوت أن حالة من الرعب والخوف دبت في قلب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتيياهو عندما علق هو وزوجته سارة وحراسة وحاشيته في مصعد فندق بلازا الخلفي الذي تعطل عن العمل بسبب خلل فني.

 

وقد وقع الحادث عندما انتهى نتنياهو من إلقاء خطابه أمام ما تسمى بلجنة الرؤساء التابعة للجالية اليهودية الأمريكية.

 

 وحسب الموقع، فعندما دخل نتنياهو وزوجته سارة وحراسة وأفراد حاشيته للمصعد، انغلق باب المصعد كما ينبغي، ولكن المصعد بقي على حالة دون أن يصعد إلى الأعلى أو يهبط للأسفل، الأمر الذي أثار القلق ولحظات عصيبة داخل المصعد، حيث كانت درجة الحرارة خارج المصعد حوالي 40 درجة.

 

وقد حاولت زوجة نتنياهو التخفيف من حالة التوتر العصبي الذي الم بزوجها، اما رئيس مكتبة ( نتان اشيل) فقد حاول التخفيف عن نتنياهو الذي بدا جبينه يعرق بإطلاق نكات ساخرة.

 

أما نتنياهو، فقد طالب الجميع بالتوقف عن الإدلاء بالنكات، وطالب الجميع السكوت للحفاظ علي الأكسجين المتبقي داخل المصعد للتنفس، وبعد 5 دقائق وصل عمال الصيانة داخل الفندق الذي يملكه الصهيوني ( يتسحاك تشوفا) ونجحوا في فتح المصعد من الخارج وبعدها قرر نتنياهو وزوجته وحاشيته النزول للأسفل مستخدمين الأدراج.

 

ويأتي هذا الحادث على خلفية سرقة الأربعة مسدسات التابعة لحراس نتنياهو في مطار كينيدي في نيويورك والتي لم يعثر عليها حتى الآن.

 

 

 

انشر عبر