شريط الأخبار

الزهار: لا جديد في صفقة شاليط..وقرار المصالحة ليس بيد "فتح"

09:21 - 09 تموز / يوليو 2010

الزهار: لا جديد في صفقة شاليط..وقرار المصالحة ليس بيد "فتح"

فلسطين اليوم-وكالات

نفى محمود الزهار القيادي في حركة حماس وجود أي تحركات بشأن صفقة الجندي شاليط مؤكدا في تصريحات لصحيفة المدينة السعودية اليوم ان حديث الصحافة الصهيونية عن وجود تحرك صهيوني بإتمام الصفقة جاء بعد حملة نظمتها عائلة الجندي شاليط وفي المقابل تم تنظيم مسيرة فلسطينية تطالب بحق شعبنا في إطلاق سراح المعتقلين ولكن لم تبلغ حماس بأي تحركات جديدة لإتمام الصفقة او تبلغ بوجود نوايا إسرائيلية لتحريكها.

 

 وقال لم يحدث جديد بعدما طرحت حكومة الإحتلال منذ أربع سنوات عدد 350 اسيرا وتم الحديث عن 450 أسيرا ولكن الحكومة المصغرة ألغت الصفقة وقامت بممارسات اشد ضد الشعب الفلسطيني.

 

 واضاف الزهار انه لايتوقع ان تكون هناك انفراجة في صفقة شاليط في ظل الحكومة الصهيونية الحالية او ان تكون هناك انفراجة في عملية السلام برمتها لان معتقدات اليمين الصهيوني بعيدة تماما عن الحل وهذا يفسر الجمود والصمت الحادث حول القضية الفلسطينية ومن يقرأ كتاب نتنياهو " مكان تحت الشمس " يدرك انه لا مكان لتحريك عملية السلام في ظل وجود أي حكومة يمينية فالكتاب يؤكد انه لا رجعة لحدود 67 ولا انسحاب من اراضي 48 ومن يتصور ان نتنياهو سيعطي دولة للفلسطينيين واهم وكل ما تطرحه الحكومة الصهيونية برنامج مزايدات وحتى هذه اللحظة لاتبدو هناك نوايا عنهم لحل أي مشكلة.

 

 وأكد الزهار ان دور مصر باق رغم تدخل الوسيط الالماني في صفقة شاليط ونحن حماس او الكيان نعرض على مصر كل ما يتصل بالمفاوضات وحول جهود التقريب بين فتح وحماس بما يخدم القضية الفلسطينية قال الزهار الموضوع اكبر من فتح والقرار ليس عند فتح بل بيد جهات ليس من صالحها ان يلتئم الشعب الفلسطيني ويظل منقسما .

انشر عبر