شريط الأخبار

حكومة غزة تحمل "عباس" مسؤولية تعطيل العمرة لهذا العام

08:48 - 07 حزيران / يوليو 2010

حكومة غزة تحمّل "عباس" مسؤولية تعطيل العمرة لهذا العام

فلسطين اليوم- غزة

اتهم طاهر النونو، المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية في غزة، "سلطة فتح" في رام الله بمحاصرة أهالي قطاع غزة من خلال منعها لأعداد كبيرة من جوازات السفر، وإرسال رسائل لبعض الدول لحثها على عدم التعامل مع الجوازات المجددة في غزة، محذرا من أي مساس بمصالح المواطنين والمعتمرين، مشددًا في الوقت ذاته على أن حدوث ذلك سيدفع بالحكومة إلى اتخاذ خطوات قاسية بحق المتلاعبين بمصير ومقدرات الشعب الفلسطيني.

 

وقال طاهر النونو، خلال مؤتمر صحفي عقد في غزة الأربعاء (7-7): "إن منع الجوازات يعبر عن عقلية التفرد ورفض التفاهم"، مشدداً على أن حصة غزة من الجوازات حق لا تملك سلطة عباس أن تمنعه لأنها جوازات للشعب الفلسطيني وليس لجهة سياسية بعينها".

 

وأضاف: "القطاع  بحاجة ضرورية لمائة ألف جواز سفر فوري في ظل حاجة الأهالي لها لعدم توفرها منذ يوليو 2008 لدى وزارة الداخلية"، مطالباً كافة المواطنين في غزة ممن حرموا من الحصول على جوازات السفر الأصلية إلى رفع دعاوى قضائية ضد سلطة رام الله للمطالبة بحقهم القانوني المكفول وفق القانون الفلسطيني.

 

وتابع حديثه قائلاً: "حكومة سلام فياض غير الشرعية تتعامل مع مسألة الجوازات على أساس عنصري من خلال منحها لعناصر حركة فتح دون باقي سكان القطاع"، داعيًا كافة الأطراف الساعية لتحقيق المصالحة للتدخل ووقف هذا التصرف لتأثيره على هذا الملف" حسب قوله.

 

ونفى النونو تسلم الحكومة لأية مبادرة لحل مشكلة جوازات السفر، وقال: "إن كل ما نسمعه هو مجرد تصريحات إعلامية، مؤكدًا قبول حكومته لأية مبادرة تساهم في حل المشكلة بما يخدم مصلحة المواطن الفلسطيني.

 

وأشار المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية بغزة إلى أن الحديث عن رفض المملكة العربية السعودية التعامل مع الجوازات المجددة في القطاع "أمر لا يمكن تصديقه في ظل تجاوب المملكة مع تلك الجوازات خلال موسم الحج العام الماضي"، محملًا حركة "فتح" مسؤولية تعطيل موسم العمرة.

 

انشر عبر