شريط الأخبار

فعاليات لإحياء الذكرى السادسة لتوصية لاهاي ضد الجدار

06:20 - 07 تشرين أول / يوليو 2010

فعاليات لإحياء الذكرى السادسة لتوصية لاهاي ضد الجدار

فلسطين اليوم: رام الله

يشرع الفلسطينيون ابتداء من يوم غد، بسلسلة فعاليات لإحياء وتفعيل توصية لاهاي، الصادر بتاريخ 9/7/2004، والتي تقضي بضرورة إزالة جدار الفصل العنصري في الضفة الغربية، وتعويض المواطنين الفلسطينيين عن الأضرار الناجمة عنه.

وأعلنت لجنة المتابعة لإحياء وتفعيل توصية لاهاي، اليوم، عن سلسلة فعاليات لمناسبة الذكرى السادسة لتوصية محكمة العدل الدولية في لاهاي، تبدأ اعتبارا من يوم غد الخميس، وتنتهي في السابع عشر من الشهر الجاري.

وقال عضو لجنة المتابعة من وزارة شؤون الجدار والاستيطان علي عامر، خلال مؤتمر الإعلان عن الفعاليات في مدينة رام الله، "ان الهدف من تشكيل اللجنة كان توحيد الجهود الرسمية والشعبية لمجابهة جدار الفصل العنصري، والتوسع الاستيطاني المستمر في الضفة الغربية، في إطار تنفيذ توصية لاهاي التي آن أوان تنفيذها".

وأشار عامر إلى أهمية تضافر الجهود من كافة الجهات شعبيا، ورسميا، وعلى المستوى الدولي، للتصدي للممارسات الإسرائيلية المخالفة لكافة الأعراف والقوانين الدولية، وعلى رأسها الاستيطان، وتواصل بناء جدار الفصل العنصري.

وبدوره، سرد عضو اللجنة سهيل سليمان ابرز ما ورد في التوصية، قائلا "أكدت التوصية على ان الجدار والنظام والمرتبط به مخالف للقانون الدولي، وهو يعيق بشدة من قدرة الشعب الفلسطيني على تقرير مصيره، كما هو الحال في المستوطنات، واستمرار أعمال إسرائيل في إعمالها غير الشرعية في القدس، والتي تخالف اتفاقية جنيف الرابعة".

وأشار سليمان إلى ان التوصية تخاطب 3 مستويات، أولها الاحتلال الإسرائيلي المعني بإزالة الجدار وتعويض كافة المتضررين من الجدار، فيما المستوى الثاني يتمثل بكافة دول العالم المطالبة بعدم المساهمة بأي شكل من الأشكال في أعمال الجدار، وأخيرا مجلس الأمن والجمعية العمومية لاتخاذ كافة التدابير لإنهاء الوضع غير القانوني.

وشدد سليمان على ضرورة العمل الفلسطيني لمتابعة التوصية في مجلس الأمن، وملاحقة قادة الاحتلال على جرائمهم ومخالفتهم للقوانين الدولية والإنسانية.

ومن جانبه، أشار عضو اللجنة يوسف كراجة إلى أهمية المشاركة الواسعة في هذه الفعاليات على كافة المستويات.

وناشد كراجة وسائل الأعلام لتغطية الفعاليات، والمشاركة بفاعلية لنقل الصورة الحقيقة لما يعانيه الشعب، جراء الجدار والاستيطان.

وأشار عضو اللجنة صلاح الخواجا إلى ان النضال الشعبي هو سبيل الشعب للدفاع عن حقوقه، والتصدي لممارسات الاحتلال الإسرائيلي من جدار واستيطان

 

انشر عبر