شريط الأخبار

رسالة الى الرئيس باراك اوباما

07:20 - 06 تموز / يوليو 2010

رسالة الى الرئيس باراك اوباما

فلسطين اليوم – غزة

وجهت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار برئاسة النائب المستقل في المجلس التشريعي الفلسطيني جمال الخضري رسالة إلى الرئيس الأمريكي باراك أوباما فندت فيه مزاعم الاحتلال الإسرائيلي بتخفيف حصار غزة.

 

ودعت اللجنة الشعبية في رسالتها اليوم الثلاثاء 6-7-2010، اوباما للضغط على رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتياهو ومطالبته بإنهاء حصار غزة بشكل كلي وفوري.

 

واعتبرت اللجنة أن ترحيب البيت الأبيض بالقرارات الصهيونية "الإعلامية" حول تخفيف الحصار كان متسرعاً ولم ينتظر التأكد من حقيقة هذه الادعاءات، ودعت الإدارة الأمريكية للتعامل بنزاهة مع ملف الحصار.

 

وقال رئيس اللجنة الشعبية النائب المستقل في المجلس التشريعي جمال الخضري إن الحصار لن ينتهي إلا بتحقيق المطالب الفلسطينية الأربعة التي تقوم على فتح كافة معابر غزة التجارية والسماح بتدفق السلع ومواد البناء والاعمار والأسمنت وفتح الممر الآمن بين غزة والضفة الغربية لتنقل الأفراد وفتح الممر المائي بين غزة والعالم الخارجي.

 

وأكد الخضري، أن غزة كانت تحتاج في الوضع الطبيعي قبل فرض الحصار منذ أربعة أعوام 600 شاحنة يومياً وبالكاد كانت معابر غزة التجارية جميعها تلبي هذه الحاجيات، في حين أن غزة تحتاج حالياً قرابة 1000 شاحنة، وهو ما لا يمكن بأي حال من الأحوال دخولها عبر المعبر المفتوح جزئياً وهو كرم أبو سالم.

 

وشدد على ضرورة أن يدرك العالم حقيقة الوضع في غزة وأن الحصار ما زال مستمراً وأن هناك آلاف المشردين جراء الحرب والحصار، وأن الإغلاق أثر على الجوانب الصحية والاقتصادية والاجتماعية والبيئية والتعليمية ومختلف القطاعات.

 

وأشار الخضري، إلى أن الحصار مخالف لمبادئ القانون الدولي واتفاقية جنيف والإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

انشر عبر