شريط الأخبار

جمال خاشقجي مديراً عاماً لقناة الوليد بن طلال الإخبارية

07:10 - 06 تموز / يوليو 2010

جمال خاشقجي مديراً عاماً لقناة الوليد بن طلال الإخبارية

 فلسطين اليوم: وكالات

بعد نحو شهرين من استقالته من رئاسة تحرير صحيفة الوطن السعودية، انتقل جمال خاشقجي للقناة الإخبارية الجديدة التي ينوي الأمير الوليد بن طلال إطلاقها قريبا، حيث سيتولى منصب المدير العام ورئيس التحرير.

 

و بحسب المصادر فإن المطلعة أن القناة الجديدة ستنطلق بعد نحو تسعة أشهر بعد إتمام الدراسات الخاصة بها على ان تتخذ من أربعة عواصم عربية مقرات لها.

اختار الأمير الوليد بن طلال، الصحفي المعروف ورئيس تحرير صحيفة الوطن السعودية سابقا، جمال خاشقجي مديرا عاما ورئيسا لتحرير القناة الإخبارية التي أعلن عن نيته في إطلاقها مؤخرا والمملوكة بالكامل  للأمير الوليد.

وذكر بيان صحفي صدر عن مكتب الأمير الوليد انه عيّن رسميا جمال خاشقجي مديرا عاما ورئيسا لتحرير القناة الجديدة، منوها  إلى أن خاشقجي يملك خبرات كبيرة إذ سبق له العمل رئيسا لتحرير صحيفة الوطن، وكذلك مستشارا إعلاميا للأمير تركي الفيصل في السفارتين السعوديتين في لندن وواشنطن، وعرف كمراسل صحفي وكاتب منذ تخرجه من جامعة ولاية انديانا عام 1982.

ومن جانبه، أكد الأمير الوليد أن المحطة ستكون مستقلة عن مجموعة روتانا، مشيرا إلى أن توجه القناة سيكون في خدمة التنمية في المملكة والعالم العربي، وتشجيع ودعم الاعتدال سياسة واقتصادا ومجتمعا، لافتا إلى أن القناة ستعمل على مدار الساعة، وستبث من أكثر من موقع لتغطية العالم العربي والعالم، وستعتمد على كفاءات إعلامية عربية وستحرص على تشجيع المواهب الشابة الجديدة.

وقال الأمير الوليد: "الفضاء العربي لم يعد شاغرا كما كان قبل عقد من الزمان، وبالتالي لابد للقناة الجديدة أن تكون إضافة وبديل للمشاهد وهذا ما سأعمل على تحقيقه بإذن الله"، وستكون هذه القناة الإخبارية العصرية المميزة من أكبر القنوات على المستوى المحلي والإقليمي، وستتضمن فريق عمل مختص في مجال الأخبار حيث ستواكب اهتمامات المشاهد المختلفة. وستكون هذه القناة جزء مهم من الصروح الإعلامية العملاقة التي يملكها الأمير الوليد، بحسب مكتبه.

ومن المعروف أن الأمير الوليد مهتم بشكل واسع بالإعلام، إذ استثمر في مختلف المؤسسات الإعلامية الكبرى داخليا وخارجيا مثل الشركة السعودية للأبحاث والنشر، وشركة "نيوز كورب" العالمية، وأسس شركة روتانا ويرأس مجلس إدارتها، فأصبحت خلال وقت قصير من تأسيسها مالكة لأكبر مكتبة أفلام وتسجيلات غنائية عربية، كما تمثل ابرز الفنانين العرب وتوزع إنتاجهم المميز بفضل خبرتها التقنية، وشبكتها الواسعة للتوزيع. وتدير عدة محطات تلفزيونية باتت تتمتع بإقبال واسع في العالم العربي، وتشغل روتانا أكثر من 1300 موظف في مكاتبها المختلفة في الشرق الأوسط.

 

انشر عبر