شريط الأخبار

إلزام شركة إسرائيلية بدفع تعويضات لـ100 عامل من قطاع غزة

10:06 - 06 تشرين أول / يوليو 2010

إلزام شركة إسرائيلية بدفع تعويضات لـ100 عامل من قطاع غزة

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

في خطوة أولى من نوعها، بعد فرض الإغلاق المحكم على قطاع غزة منذ عام 2004 وفصل الآلاف من العمال الغزيين الذين عملوا داخل الكيان وفي المنطقة الصناعية "ايرز"، استطاعت نقابة "صوت العامل" في الناصرة والتي تعنى بشؤون العمال العرب في الداخل بإعادة أكثر من 300 ألف شيكل لمائة عامل من قطاع غزة، والذين عملوا لدى شركة "عيمك أيلون" الإسرائيلية في المنطقة الصناعية "إيرز" على الحدود مع قطاع غزة.

وقال بيان صادر عن نقابة صوت العامل، إن هذا الإنجاز النقابي يأتي بعد أكثر من عامين من الجهود المثابرة التي بذلتها "صوت العامل" على الصعيد القانوني والحملة الدولية لمناصرة عمال غزة، وخصوصا من خلال تقديم عشرات الدعاوى القضائية التي قدمها الطاقم القانوني في نقابة "صوت العامل" إلى محاكم العمل الإسرائيلية.

 

وكان الأسبوع الماضي قد قد شهد احتفالا عماليا لعمال غزة الذين تسلموا مستحقاتهم وتعويضاتهم من خلال مؤسسة "أوكسفوم" البريطانية ومندوبي نقابة "صوت العامل" في قطاع غزة، وذلك بإشراف رئيس طاقم "صوت العامل" في قطاع غزة، النقابي يوسف أبو كميل.

 

وقال وهبه بدارنه، مدير نقابة "صوت العامل" إن هذا الإنجاز هو كبير ومهم، وهو ثمرة لجهود مندوبي نقابة "صوت العامل" في قطاع غزة، وجهود طاقم القسم القانوني في "صوت العامل" والنقابات الدولية التي ساندت هذه الحملة.

 

وأضاف بدارنه:"هناك أكثر من 300 ملف لعمال غزة لا تزال قيد المعالجة القانونية، ونأمل في تحقيق المزيد من الانجازات لعمالنا في غزة الذين منحونا كامل ثقتهم في نقابة "صوت العامل".

 

انشر عبر