شريط الأخبار

وثيقة صهيونية سريّة تطالب بعدم الاستجابة لأنقرة

09:16 - 06 تموز / يوليو 2010

وثيقة صهيونية سريّة تطالب بعدم الاستجابة لأنقرة

فلسطين اليوم – وكالات

انتقد الكاتب “الإسرائيلي” بن كاسبيت سلوك وزير الحرب ايهود باراك بشأن العلاقات المتوترة مع تركيا .

 

فبالإضافة للتناقض والخلاف حول من أقر اللقاء، قدم بن كسيبت في مقال في صحيفة “معاريف” مثلاً آخر عن الإخفاق الإداري والأدائي لقمة الحكم في “اسرائيل”، وقال إنه قبل وقت غير بعيد من اللقاء بين بنيامين بن اليعيزر والوزير التركي داوود اوغلو، جلس فريق مختص خاص من وزارة خارجية الاحتلال وبحث طرائق السلوك المطلوبة في مواجهة الأزمة مع تركيا .

 

واستعرض عددا من توصيات الفريق التي قال إنها صيغت بأسلوب “افعل” و”لا تفعل”، وحصلت على موافقة أرفع مستوى في الخارجية .

 

وجاء في التوصيات: “يفضّل حتى إشعار آخر عدم إرسال رسائل أو مبعوثين إلى تركيا، ولا سيما على خلفية السياسة التركية والجهد السياسي التركي المتطرف، واللاذع للمس بمكانة “إسرائيل” وصورتها في العالم وتسويد وجهها” .

 

وجاء أن “المطالب الكثيرة التي توجهها تركيا إلى “إسرائيل” بمثابة تسلّق شجرة عالية، والتوصية هي عدم الاستجابة لمطلب الاعتذار ودفع تعويضات، في الوضع الحالي، وتقول الوثيقة إن تركيا تتوقّع أن تقترح عليها “إسرائيل” سلالم تساعدها على النزول عن الشجرة ولا ينبغي الوقوع في هذا الشرك .

 

يقول بن كسيبت إن السلوك “الإسرائيلي” والرد على مطالب تركيا سيؤثر تأثيرا حاسما في صياغة ديناميكية العلاقات في المستقبل .

 

وأضاف أن هذه الوثيقة التي صنفت على أنها سرية، نقلت إلى مقر الأركان قبل وقت قصير من إرسال بن اليعيزر للقاء الوزير التركي .

 

وبلغة ساخرة مشككة يقول بن كسيبت “هذه هي القيادة “الإسرائيلية” في منتصف سنة ،2010 عشية تحقق التهديد الإيراني بكامل قوته”، كما قال .

انشر عبر