شريط الأخبار

الشعبية: لقاء فياض- باراك يخدم سياسة الاحتلال وهو يضر بشعبنا

12:08 - 05 حزيران / يوليو 2010

الشعبية: لقاء فياض- باراك يخدم سياسة الاحتلال وهو يضر بشعبنا

فلسطين اليوم : غزة

أكد مصدر إعلامي مسؤول في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بأن لقاء رئيس حكومة السلاطة الفلسطينية سلام فياض بوزير حرب الاحتلال أيهود باراك ظهر اليوم، لا يوجد له أية مسوغات، مشددةً على أنه يخدم سياسة الاحتلال وممارساته الاستيطانية واعتداءاته المتكررة على شعبنا.  

وقال هذا المصدر في تصريحٍ مكتوب وزعه المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ووصل "فلسطين اليوم" نسخةً عنه :" لا يوجد أية مسوغات لمثل هكذا لقاء، حيث يتم في ظل فشل المفاوضات غير المباشرة، التي يديرها مبعوث الرئيس الأمريكي ميتشل بعد أن حذرنا من ذلك مسبقاً، بسبب استمرار الاستيطان وتصاعده في القدس وفي مختلف مناطق الضفة وبخاصة في الأغوار، وفي ظل استمرار الحصار على قطاع غزة الصامد".

وتساءل المصدر ذاته "هل يأتي هذا اللقاء تمهيداً للعودة للمفاوضات المباشرة، وهل هو تقدمه لإنجاح لقاء نتنياهو ـ أوباما؟".

ورأى أن هذه اللقاءات تخدم سياسة الاحتلال وممارساته الاستيطانية والتهويدية، واعتداءاته المتكررة على شعبنا، داعياً المعنيين بها بالإقلاع عن هذه السياسة الضارة بشعبنا وقضاياه الوطنية.

انشر عبر