شريط الأخبار

وفد الشخصيات المستقلة يلتقى مع مؤسسات أهلية بالقاهرة

06:52 - 03 حزيران / يوليو 2010

وفد الشخصيات المستقلة يلتقى مع مؤسسات أهلية بالقاهرة

فلسطين اليوم: القاهرة

عقد وفد تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة برئاسة د.ياسر الوادية والذي يضم مجموعة من الاكاديميين ورجال الأعمال وممثلين من مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص من الضفة الغربية وقطاع غزة والشتات سلسلة من الاجتماعات مع مؤسسات المجتمع المدني والأهلية في جمهورية مصر العربية .

وتأتى هذه اللقاءات ضمن سلسة من الندوات والاجتماعات التى يجريها وفد تجمع الشخصيات المستقلة للتأكيد على حقوق الشعب الفلسطيني والتأكيد على الأولوية الملحة لجهود المصالحة ونقل صورة الواقع الصعب الذي تعيشه الاراضي الفلسطينية سواء بفعل العدوان أو الحصار.

وأشار د. ياسر الوادية خلال كلمة له في اتحاد المحامين العرب الى صورة جهود المصالحة المبذولة بالاضافة الى الدعوة الى تفعيل الدور القانوني للدفاع عن الشعب الفلسطيني في المحافل الدولية .

وكشف الوادية أنه جرى التحضير والترتيب لزيارة وفد من الأمانة لاتحاد المحامين العرب الى قطاع غزة للإطلاع على واقع الدمار في قطاع غزة والذي خلفته الحرب الاسرائيلية ومعاينة الوضع المأساوي المتفاقم بفعل الحصار الاسرائيلي .

من جانبه أكد الدكتور ماهر خضير شخصية مستقلة من علماء المسلمين أن هذه اللقاءات والاجتماعات تعزز التعامل الفلسطيني العربي على المستويات الشعبية والنقابية بالاضافة الى دعم جهود المصالحة .

وبين خضير أن التجاوب والتضامن العربي واضح وملموس ، مؤكدا أن الرسائل التى يحرص الاشقاء العرب على توجيها الى الفلسطينيين تدعو في مجملها الى تحقيق المصالحة ونبذ الخلافات الداخلية حتى يمكن الانطلاق في مشوار بناء الدولة الفلسطينية المستقلة .

بدوره أوضح د. محمد بسيسو شخصية مستقلة من المجتمع المدني أهمية وضرورة نقل الموقف الشعبي الفلسطيني الى الأشقاء العرب وهو ما يسعى تجمع الشخصيات المستقلة الى ترتيبه خلال الفترة المقبلة عبر سلسة من الاجتماعات واللقاءات للتأكيد على حرص القواعد الشعبية الفلسطينية على المصالحة والتوافق ورفضها لكل السياسات الحزبية من قبل الفصائل والتى من شأنها اعاقة المصالح الفلسطينية وتكليف المواطن فاتورة الانقسام السياسي .

ولفت بسيسو الى أن هناك زخم شعبي وجماهيري للقضية الفلسطينية لدى كافة القطاعات العربية وسعي حثيث من قبلهم لتقديم شتى انواع الدعم لتعزيز الصمود الفلسطيني .

من جهته شدد د. موسى الحساينة شخصية مستقلة من القطاع الخاص على ضرورة دعم الشعب الفلسطيني من خلال كافة القنوات الممكنة سواء سياسيا أو ماديا وحتى معنويا لضمان مواصلة صمود الجسم الفلسطيني بكافة مكوناته أمام العدوان والحصار الاسرائيلي .

واعتبر الحساينة الحالة الحالية والتى وصل اليها الاقتصاد الفلسطيني اسوء مراحلها بفعل حالة الحصار والعدوان والاسرائيلي والانقسام السياسي الفلسطيني وهو ما اثقل كافة القطاعات سواء الصناعية أو الصحية أو الخدماتية وجعلها عرضة للانهيار والسقوط .

انشر عبر