شريط الأخبار

بركلات الترجيح ... الأرغواي لنصف النهائي على حساب غانا

01:09 - 03 تموز / يوليو 2010

بركلات الترجيح ... الأرغواي لنصف النهائي على حساب غانا

فلسطين اليوم- وكالات

تأهل منتخب الأرغواي، مساء اليوم،  للدور نصف النهائي من نهائيات كاس العالم الجارية في جنوب إفريقيا، بعد فوزه على المنتخب الغاني بركلات الترجيح، بعد انتهاء المباراة بالتعادل بهدف لهدف.

 

وبعد نهاية الشوط الثاني من المباراة بالتعادل بهدف لهدف، لجأ الفريقان لشوطين إضافيين عجزا خلالهما عن هز الشباك، ليتم اللجوء لركلات الترجيح، التي رجحت كفة الأرغواي على غانا، بأربعة ركلات مقابل ركلتين.

 

بدأ الغانيون المباراة للدفاع عن تواجد إفريقيا الوحيد في مونديالها، فحصل منتخب الأرغواي على كرتين ركنيتين في الدقيقة الخامسة، وسدد اريفالو تسديدة قوية بعدها بدقيقة واحدة، رد عليه أسامواه بتسديدة صاروخية من مشارف منطقة الجزاء في الدقيقة الثامنة.

 

وسدد لويس سواريز من منطقة الجزاء في الدقيقة العاشرة تصدى لها الحارس الغاني ريتشارد كينجسون، وواصل منتخب الأرغواي هجومه على المرمى الغاني ونفذ فورلان ضربة حرة تصدى لها كينجسون في الدقيقة الثانية عشر.

 

وأعاد فورلان الكرة من ضربة حرة مباشرة أخرى تألق كينجسون بالتصدي لها، في ظل تراجع المهاجمين الغانيين إلى مناطقهم للدفاع، وفوت المدافع الغاني جون منساه فرصة الهدف الأول فابعد الكرة من أمام فورلان في الدقيقة السابعة عشر.

 

ودخل الغانيون أجواء المباراة في الدقيقة العشرين، فشن مونتاري ورفاقه الهجمات على مرمى الأرغواي، إلا أن الدفاع الأرغوياني تفنن في إبعادها، رد سواريز بتسديدة صاروخية من داخل المنطقة الغانية تدخلت براعة كينجسون في إبعادها في الدقيقة السادسة والعشرين.

 

وكاد الغانيون مفاجئة الأرغواي من رأسية اسحق فورساه في الدقيقة التاسعة والعشرين،  تلتها تسديدة أسامواه جيان التي تهادت بجوار القائم بعدها بدقيقة واحدة، وأضاع مونتاري فرصة التهديف لغانا ومرت كرته بجوار القائم في الدقيقة الثامنة والثلاثين.

 

وأحرزت غانا الهدف الأول في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، عن طريق اللاعب مونتاري، لينتهي الشوط الأول بتقدم الغانيين بهدف دون رد.

 

بدأ الغانيون الشوط الثاني بقوة، وسعوا لتعزيز النتيجة منذ البداية، ففاجأهم دييغو فورلان بهدف التعادل في الدقيقة الرابعة والخمسين من ضربة حرة مباشرة استقرت في شباك ريتشارد كينجسون، معلنة هدف التعادل للأرغواي.

 

وأضاع سواريز فرصة التعزيز للأرغواي بعد أن أطاح بتمريرة فورلان بجوار القائم الغاني في الدقيقة الثالثة والستين، وأنقذ حارس الأرغواي كرة غانية خطيرة في الدقيقة الخامسة والستين، تلتها تسديدة أسامواه بعدها بدقيقة واحدة.

 

وسدد أسامواه كرة أنقذها الحارس الأرغوياني في الدقيقة الثالثة والسبعين، رد عليه فورلان بتسديدة صاروخية بعدها بدقيقة واحدة، وارتكب الدفاع الغاني خطأ فادح أمام المرمى في الدقيقة السابعة والسبعين لم يحسن سواريز استغلاله.

 

حاول الفريقان إنهاء اللقاء في الوقت الأصلي، إلا أن محاولات مهاجميهما انتهت على مشارف منطقة الجزاء، حتى إعلان الحكم نهاية الشوط الثاني بالتعادل الايجابي بهدف لهدف، ليستمر اللقاء لشوطين إضافيين.

 

ولم يفلح لاعبو الفريقين بهز الشباك خلال الشوط الإضافي الأول، لتبقى النتيجة على حالها، وكاد الغانيون أن ينهوا المباراة في الدقيقة العاشرة من الوقت الإضافي الثاني، لولا تألق دفاع الأرغواي الذي شتت الكرة إلى ضربة ركنية، واحتسب الحكم ضربة جزاء لغانا في الدقيقة المائة والعشرين بعد دربكة أمام مرمى الأرغواي أبعد خلالها مدافع الأرغواي الكرة بيده ويخرج بالبطاقة الحمراء، ليضيع أسامواه ضربة الجزاء ويطيح بها بالعارضة، لتؤول المباراة لضربات الجزاء الترجيحية.

 

وبدأت الأرغواي أولا عن طريق دييغو فورلان أسكنها شباك كينجسون معلنا الهدف الأول للأرغواي، فيما نفذ الركلة الأولى لغانا جيان أسامواه أودعها الشباك، وسجل فيكتورينوو الركلة الثانية للأرغواي، تبعه ستيفان أبياه مسجلا الركلة الثانية لغانا.

 

وسجل سكوتي الركلة الثالثة للأرغواي، فيما فشل جون مينساه في تسجيل الثالثة لغانا تصدى لها حارس الأرغواي موسليرا، ورد عليه الأرغوياني بيريرا وأضاع، وعاد موسليرا للتصدي للركلة الرابعة لغانا والتي أهدرها أديباه.

 

وحمل سبستيان أبريو الفرحة للأرغواي، عندما سجل ركلة الجزاء الأخيرة، لتفوز الأرغواي بركلات الترجيح، بعد أن نجح لاعبوها بتسجيل أربع ركلات ترجيحية، مقابل ركلتين فقط للمنتخب الغاني، وبهذا الفوز تتأهل الأرغواي لنصف النهائي لملاقاة هولندا.

 

انشر عبر